الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعاً - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب النقد الكتابي: مدارس النقد والتشكيك والرد عليها - أ. حلمي القمص يعقوب

 185- خلَّق الله النباتات في اليوم الثالث (تك 1: 11-13) وخلَّق الشمس في اليوم الرابع (تك 1: 16).. فكيف يخلق الله النباتات قبل خلق الشمس؟ وكيف تنمو النباتات بدون أشعة الشمس؟

 

يقول " د. موريس بوكاي".. " ومقبول علميًا أن الغازات قد ظهرت في مرحلة من تاريخ الأرض كانت هذه مغطاة بالماء، ولكن أن يكون هناك في تلك الفترة عالم نباتي ينتظم جيدًا بالتناسل بالبذرة قبل ظهور الشمس (التي تظهر كما يقول سفر التكوين في اليوم الرابع) وأن ينتظم تعاقب النهار والليل فذلك ما لا يمكن مطلقًا القول به"(1).

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

ج: كان الضوء الخافت الصادر من السُدم المضيئة، ومن الشمس قبل أن تأخذ شكلها وقوتها وتركيزها وتأثيرها، مع الحرارة المنبعثة من الأرض كافيان لإتمام عملية التمثيل الغذائي، ويعلق على هذا السؤال الأستاذ الدكتور يوسف رياض قائلًا " هذا سؤال خطأ، لأن الشمس خُلقت في اليوم الأول وليس في الرابع"(2).

ويقول أبونا أغسطينوس الأنبا بولا " الله خلق النور في اليوم الأول وخلق النباتات في اليوم الثالث، وهذا النور كافٍ لنمو النباتات، وإذا كان السائل يظن أن النباتات لا تعيش بدون الشمس فليعلم أنه توجد بعض النباتات تنمو في الظل بدون ضوء الشمس المباشر، وكذلك توجد نباتات أخرى تنمو في المناطق القريبة من قطبي الكرة الأرضية لا ترى نور الشمس لشهور طويلة"(3).

ويقول القس ميصائيل صادق راعي كنيسة القديسين مارمرقس والبابا بطرس بالإسكندرية " الله خلق الشمس في اليوم الرابع، ولكن كان هناك النور الذي خلقه الله في اليوم الأول، وهذا يكفي لنمو النباتات، بدليل أن هناك نباتات تنمو في الضوء الكهربائي، فما وجه الاعتراض؟!!"(4).

ويقول الدكتور ملاك شوقي إسكاروس " نحن نعلم أن الضوء مهم جدًا لنمو النباتات لأن النبات يستخدمه في وجود مادته الخضراء التي تُسمى (كلوروفيل) مع وجود ثاني أكسيد الكربون لعمليات التمثيل الضوئي لتكوين المواد الكربوهيدراتية اللازمة لنموه.

ثاني أكسيد كربون + ماء ضوء - كلوروفيل مواد كربوهيدراتية + أكسجين

وفي اليوم الثالث كانت توجد بعض العناصر المشعة التي ربما استخدمتها النباتات الأولية في تمثيلها الضوئي، أما الحرارة اللازمة فقد كانت متوفرة من الحرارة الذاتية للأرض بجانب الحرارة الصادرة من الكتلة السديمية"(5).

ويقول أحد الآباء الرهبان بدير مارمينا العامر " قال الكتاب: "قال الله.. وكان كذلك " أي أن الرب أمر وللحين أنهضت الأرض طلقها، وهيأت ذاتها لإنبات الزرع، وأيضًا بكلمة الرب صارت كل هذه الأمور للأرض، إذ أنها سمعت الأمر فقط فأظهرت للوقت ما هو فيها، من هذا نعرف أنه لا اهتمام الفلاحين ولا التعب ولا غيره من التعب المنوط بالفلاحة يمنحنا وفور الثمر لكن قبل هذا كله كلمة الله الآمرة لهذا منذ البدء. وإذا كان كمال الثمر يحتاج إلى مؤازرة الشمس لكن الروح القدس يُعلِمنا أن الأرض قبل خلقة الشمس أطاعت قول الله وأمره، وأبدت كل ما فيها من الزروع ولم تكن في احتياج إلى مساعدة شيء آخر، لأن تلك الكلمة القائلة " لتنبت الأرض عشبًا وبقلًا " قامت لها مقام الكل"(6).

ويتساءل أبونا فليمون السرياني: أليس الله بقادر على منح الحياة للنبات بواسطة ضوء الشمس الخافت..؟! الذي ظهر لشاول في نور أفضل من لمعان الشمس (أع 26: 13).. الذي أنبت يقطينة يونان التي ظلَّلت عليه بين يوم وليلة (يون 4: 6، 10).. الذي أعطى لأرض بني إسرائيل أن تثمر في العام السادس ما يكفيهم لمدة ثلاث سنوات.. ألا يقدر أن ينبت النباتات في ضوء الشمس الخافت؟!"(7).

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(1) القرآن الكريم والتوراة والإنجيل والعلم ص 42.

(2) من إجابات أسئلة التكوين.

(3) من إجابات أسئلة التكوين.

(4) من إجابات أسئلة التكوين.

(5) من إجابات أسئلة التكوين.

(6) من إجابات أسئلة التكوين.

(7) من إجابات أسئلة التكوين.

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتكتاب مدارس النقد والتشكيك والرد عليها

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/books/helmy-elkommos/biblical-criticism/185.html