الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعاً - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب النقد الكتابي: مدارس النقد والتشكيك والرد عليها - أ. حلمي القمص يعقوب

 1605- لماذا قصر أليهو مصدر الذهب على الشمال (أي 37: 22)؟ وهل بقية الاتجاهات لا يوجد فيها معدن الذهب؟

 

ج: 1- قال أليهو لأيوب: "وَالآنَ لاَ يُرَى النُّورُ الْبَاهِرُ الَّذِي هُوَ فِي الْجَلَدِ، ثُمَّ تَعْبُرُ الرِّيحُ فَتُنَقِّيهِ. مِنَ الشَّمَالِ يَأْتِي ذَهَبٌ. عِنْدَ اللهِ جَلاَلٌ مُرْهِبٌ" (أي 37: 21، 22).

     وفي " ترجمة كتاب الحياة": "لا يقدِرُ أحد أن يُحدّقَ إلى النُّور عندما يكونُ مُتوهَجًا في السماءِ، بعدَ أن تكونَ الريحُ قد بدَّدتْ عنه السُحُب. يُقبِلُ من الشمال بهاء ذهبي، إن الله مُسربَل بجلالٍ مُرهبٍ".

     فنور الشمس الباهر لا يُرى وقت العاصفة، ولكن متى هدأت هذه العاصفة وتبدَّدت السُحُب تظهر أشعة الشمس الذهبية بلمعانها، فأليهو هنا لا يتحدَّث عن معدن الذهب، بل يتحدَّث بأسلوب شعري عن شعاع الشمس الذهبي في قوته عندما تنقشع السُّحب والغيوم ويصير الجو صافيًا، وفي رابعة النهار مَنْ يجرؤ أن ينظر إلى قرص الشمس الملتهب نارًا؟! ومن يقدر أن يتطلَّع إلى مصدر هذا الشعاع الذهبي..؟! إذًا المقصود بالذهب هنا وهج الشمس في قوته في يوم صافٍ، كما جاء التعبير في ترجمة كتاب الحياة "بهاء ذهبي". وكأن أليهو يعدُّ أيوب للحديث مع الله، فيقول: "أن الله مُسربَل بجلالٍ مُرهبٍ"، وهذا يشبه رؤيا حزقيال النبي: "فَنَظَرْتُ وَإِذَا بِرِيحٍ عَاصِفَةٍ جَاءَتْ مِنَ الشِّمَالِ. سَحَابَةٌ عَظِيمَةٌ وَنَارٌ مُتَوَاصِلَةٌ وَحَوْلَهَا لَمَعَانٌ، وَمِنْ وَسْطِهَا كَمَنْظَرِ النُّحَاسِ اللاَّمِعِ مِنْ وَسْطِ النَّارِ" (حز 1: 4).

 

2- يقول " ى. س. ب. هيفينور": "لا يقدر الإنسان أن يظهر بثقة أمام إلهٍ بهاءُ مجده لا بدَّ يعميه كلية. إن النور الذي يضيء في جو صافٍ يُبهر البصر (21) وبترجمة أخرى: "والآن لا يرى (الناس) النور الباهر الذي في الجَلَد عندما تمرُّ الريح فتنقيه". أي أن الريح أزاحت الغيوم بعيدًا، فكم بالأحرى يبهر نور مجد الله بصر الإنسان؟ "ذهب" (22) واضح أن الإشارة هي إلى بهاء النور الذي يشع عندما تزيح ريح الشمال السُحب بعيدًا"(1).

 

3- يقول " القس وليم مارش: "والآن بعدما عبرت الريح ونُقيَّ الجَلَد وطُرِدَ الغيم وظهر نور الشمس الباهر، ولكن الإنسان في ضعف عينيه لا يقدر أن ينظر إلى ذلك النور. لعل أليهو أشار إلى قول أيوب " مَنْ يُعْطِينِي أَنْ أَجِدَهُ، فَآتِيَ إِلَى كُرْسِيِّهِ "
(أي 23: 3)، وبيَّن له أن الإنسان لا يقدر أن يرى الله كما أن العين لا تحتمل نور
الشمس الباهر...

مِنَ الشَّمَالِ يَأْتِي ذَهَبٌ: يفهم بعضهم هذا القول حرفيًّا أي أن الذهب يأتي من الشمال والناس يأتون به بعدما يقاسون الأتعاب والمخاطر. وأمَّا جلال الله المرهب فلا يدركه الإنسان، والأرجح أن الذهب هو نور الله الذهبي، وقيل أنه من الشمال لأن الريح التي تُنقي الجَلَد (ع 21) هي من الشمال: "رِيحُ الشِّمَالِ تَطْرُدُ الْمَطَرَ" (أم 25: 23)"(2).

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(1) مركز المطبوعات المسيحية - تفسير الكتاب المقدَّس جـ3 ص 58.

(2) السنن القويم في تفسير أسفار العهد القديم جـ5 ص 256.

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتكتاب مدارس النقد والتشكيك والرد عليها

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/books/helmy-elkommos/biblical-criticism/1605.html