الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعاً - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب النقد الكتابي: مدارس النقد والتشكيك والرد عليها - أ. حلمي القمص يعقوب

 1294- إن كان الله غفر لداود خطيته مع امرأة أوريا الحثي، وغفر لسليمان زواجه من الأجنبيات، فلماذا لم يغفر لأخآب زواجه من إيزابل (1مل 16: 31) مع أن إنجازاته تضارع إنجازات سليمان؟

 

          يقول " ليوتاكسل": "لقد رأينا أن يهوه غفر لداود من بثشبع امرأة أوريا الحثي الذي قتله، ووقف موقفًا متسامحًا من زواج سليمان بابنة فرعون، ولكن عندما تجرأ أخآب وتزوج إيزابل ابنة ملك الصيدونيين، عدَّها واحدة من أكثر جرائمه بشاعة"(1).

          ويقول " الخوري بولس الفغالي": "سياسة أخآب كانت مثل سياسة سليمان، بالنسبة إلى أعمال السخرة، فلم يكن الواحد أفضل من الآخر. غير أن كتاب الملوك لام أخآب على أعماله، وتجاهل أعمال سليمان الشريرة، لأنه من قبيلة يهوذا، وهو الذي بنى الهيكل. أما أخآب فهو من مملكة الشمال، ولهذا رأى منه المؤرخ الاشتراعي، صورة عن خطر يحمله الملك الذي يحسب نفسه سيد التقاليد لا خادمًا له. تزوج بامرأة غريبة (إيزابل الصيدونية) فتحمل بنفسه مسئولية سياسته"(2).

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

ج: 1- يعامل الله الكل سواسية، فعندما تزوج داود من امرأة أوريا الحثي بعد أن زنى معها وقتل زوجها للتغطية على آثار خطيته لم يبرّره الله، بل أصدر حكمًا عليه ربما يراه البعض أنه كان حكمًا قاسيًا، ووصف الله خطية داود بأنها احتقار لكلمته، بل احتقارًا له شخصيًا، فقال له: "لِمَاذَا احْتَقَرْتَ كَلاَمَ الرَّبِّ لِتَعْمَلَ الشَّرَّ فِي عَيْنَيْه؟ قَدْ قَتَلْتَ أُورِيَّا الْحِثِّيَّ بِالسَّيْفِ، وَأَخَذْتَ امْرَأَتَهُ لَكَ امْرَأَةً، وَإِيَّاهُ قَتَلْتَ بِسَيْفِ بَنِي عَمُّونَ. وَالآنَ لاَ يُفَارِقُ السَّيْفُ بَيْتَكَ إِلَى الأَبَدِ، لأَنَّكَ احْتَقَرْتَنِي.. هأَنَذَا أُقِيمُ عَلَيْكَ الشَّرَّ مِنْ بَيْتِكَ، وَآخُذُ نِسَاءَكَ أَمَامَ عَيْنَيْكَ وَأُعْطِيهِنَّ لِقَرِيبِكَ، فَيَضْطَجعُ مَعَ نِسَائِكَ فِي عَيْنِ هذِهِ الشَّمْسِ" (2صم 12: 9 - 11).. فأين تسامح الله مع داود الذي تحدث عنه ليوتاكسل؟!

 

2- عندما تزوج سليمان من أجنبيات أملن قلبه للعبادات الوثنية.. هل برَّره الله..؟ كلاَّ، لم يبرّره بل غضب عليه وأقام عليه حكمًا قاسيًا بهدم مملكته العظيمة التي صرف من أجلها عمره، وتزوج بالعديد من زوجاته من أبناء الملوك والعظماء والمشهورين ليُرسي دعائم هذه المملكة: "فَغَضِبَ الرَّبُّ عَلَى سُلَيْمَانَ لأَنَّ قَلْبَهُ مَالَ عَنِ الرَّبِّ إِلهِ إِسْرَائِيلَ الَّذِي تَرَاءَى لَهُ مَرَّتَيْنِ، وَأَوْصَاهُ فِي هذَا الأَمْرِ أَنْ لاَ يَتَّبعَ آلِهَةً أُخْرَى.. فَقَالَ الرَّبُّ لِسُلَيْمَانَ.. فَإِنِّي أُمَزِّقُ الْمَمْلَكَةَ عَنْكَ تَمْزِيقًا وَأُعْطِيهَا لِعَبْدِكَ" (1مل 11: 9 - 11).. فأين تسامح الله مع سليمان الذي تحدث عنه ليوتاكسل؟

 

3- أما أخآب فقد فاق شره شر الملوك الذين سبقوه حتى قال عنه الكتاب: "وَعَمِلَ أخآب بْنُ عُمْرِي الشَّرَّ فِي عَيْنَيِ الرَّبِّ أَكْثَرَ مِنْ جَمِيعِ الَّذِينَ قَبْلَهُ. وَكَأَنَّهُ كَانَ أَمْرًا زَهِيدًا سُلُوكُهُ فِي خَطَايَا يَرُبْعَامَ بْنِ نَبَاطَ، حَتَّى اتَّخَذَ إِيزَابَلَ ابْنَةَ أَثْبَعَلَ مَلِكِ الصِّيدُونِيِّينَ امْرَأَةً وَعَبَدَ الْبَعْلَ وَسَجَدَ لَهُ. وَأَقَامَ مَذْبَحًا لِلْبَعْلِ فِي بَيْتِ الْبَعْلِ الَّذِي بَنَاهُ فِي السَّامِرَةِ. وَعَمِلَ أخآب سَوَارِيَ، وَزَادَ أخآب فِي الْعَمَلِ لإِغَاظَةِ الرَّبِّ إِلهِ إِسْرَائِيلَ أَكْثَرَ مِنْ جَمِيعِ مُلُوكِ إِسْرَائِيلَ الَّذِينَ كَانُوا قَبْلَهُ" (1مل 16: 30-33)، كما ذكرنا أيضًا هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت في أقسام أخرى. ومع ذلك فإن الرب أطال أناته عليه بشكل ملحوظ وواضح، فإيليا النبي لم يحتمل شر أخآب وشعبه فأوقف المطر (1مل 17: 1) نحو ثلاث سنوات ونصف. ثم أمر الرب إيليا أن يتراءى أمام أخآب حتى يعطي شعبه مطرًا (1مل 18: 1) وأنزل الله نارًا من السماء وقبل ذبيحة إيليا دليل على أنه الإله الوحيد الحقيقي، كقول إيليا النبي: "وَالإِلهُ الَّذِي يُجِيبُ بِنَارٍ فَهُوَ اللهُ" (1مل 18: 24)، وكانت هذه فرصة ليصطلح أخآب مع الله ولا سيما بعد ذبح أنبياء البعل المُضلين، ولكنه لم يفعل.

     وهاجم الأراميون مملكة إسرائيل " وَإِذَا بِنَبِيٍّ تَقَدَّمَ إِلَى أخآب مَلِكِ إِسْرَائِيلَ وَقَالَ هكَذَا قَالَ الرَّبُّ هَلْ رَأَيْتَ كُلَّ هذَا الْجُمْهُورِ الْعَظِيمِ؟ هأَنَذَا أَدْفَعُهُ لِيَدِكَ الْيَوْمَ، فَتَعْلَمُ أَنِّي أَنَا الرَّبُّ" (1مل 20: 13) وتارة أخرى يعلن الله ذاته لأخآب أنه هو الإله الحقيقي، وكانت الفرصة موآتية مع فرحة النصر الباهرة على الأرميين أن يراجع أخآب حساباته ولكنه لم يفعل ولم يرتد عن شره.

     وجاءت قصة نابوت اليزراعيلي لتحمل معها سيف العدل الإلهي، وصار الحكم الإلهي على أخآب: "فِي الْمَكَانِ الَّذِي لَحَسَتْ فِيهِ الْكِلاَبُ دَمَ نَابُوتَ تَلْحَسُ الْكِلاَبُ دَمَكَ أَنْتَ أَيْضًا.. هأَنَذَا أَجْلِبُ عَلَيْكَ شَرًّا، وَأُبِيدُ نَسْلَكَ، وَأَقْطَعُ لأخآب كُلَّ بَائِلٍ بِحَائِطٍ.." (1مل 21: 19، 21).. ومع كل هذا لم ينفذ الحكم على الفور بل أعطى الله لأخآب إلى نهاية عمره، وأعطى فرصة لابنه يورام الذي نسج على منوال أبيه، فحلَّ به الهلاك، وبكل بيت أخآب بيد ياهو (2مل 9: 24، 10: 1 - 11).

 

4- وجدير بالذكر هنا أن نقول أن أخآب من أبرز وأشهر ملوك أسرة عمري وهو الملك السابع على إسرائيل بعد انقسام المملكة، وقد جمع في شخصه متناقضات عديدة، فهو القوي في علاقاته الخارجية وهو الضعيف أمام زوجته الشريرة، وهو الشرير الذي يحاول ارتداء ثياب التدين، وهو التائب النادم على ما اقترفه في حق نابوت اليزراعيلي وهو الذي ينزع إلى خطاياه وشروره، وهو الذي قدم الدين الحقيقي على مذبح السياسة، حتى قال له إيليا النبي: "لأَنَّكَ قَدْ بِعْتَ نَفْسَكَ لِعَمَلِ الشَّرِّ فِي عَيْنَيِ الرَّبِّ" (1مل 21: 20).

 

5- لم يذكر الكتاب أن بثشبع كانت تعبد الأوثان، وأيضًا زوجات سليمان عبدن آلهتهن في نطاق معين وأملن قلب سليمان، لكن ولا واحدة منهن حاولت مقاومة عبادة يهوه وإحلال عبادتها الوثنية. أما الشر كله فكان متمثلًا في امرأة اسمها إيزابل، حتى أنها صارت مثالًا للشر في كل العصور (رؤ 2: 20) فالشر كان يجري في عروقها، فهي ابنة أثبعل ملك الصيدونيين الذي قتل سلفه فيلبس وملك عوضًا عنه، وفي بيته تفشت الدسائس والمذابح، وحاولت إيزابل إزالة عبادة يهوه تمامًا من مملكة إسرائيل وفرض عبادة بعل وعشتاروث، فأقامت أربعمائة وخمسون كاهنًا للبعل في معبد الشمس في السامرة، وأربعمائة كاهنًا لعشتاروث زوجة بعل في معبد وادي يزرعيل، ورتبت سفك دم نابوت اليزراعيلي الرجل الشجاع البريء الذي لم يضحي بميراث أبائه كوصية الكتاب، ورغم أنها عاشت نحو أربعة عشر سنة بعد موت زوجها أخآب فأنها لم تندم ولم تتب، بل تسلطت على ابنها يهورام ملك إسرائيل، كما تسلطت على يهورام ملك يهوذا زوج عثليا (2مل 8: 18) وجاءت دينونة إيزابل على يد ياهو الذي أمر بإلقائها من الكوة فالتهمت الكلاب جسدها ولحست دمها (2مل 9: 30 - 37).

 

6- قام سليمان ببناء هيكل أورشليم العظيم واستغرق سبع سنوات متواصلة، ثم بنى بيته وبقية الإنشاءات خلال ثلاثة عشر عامًا، واستخدم سليمان أيدي العبيد، وسخر ثلاثين ألفًا من بني إسرائيل يعمل كل عشرة آلاف منهم لمدة شهر ويستريح لمدة شهرين، فأين هي منشآت أخآب التي تضارع هذه المنشآت..؟! لا ننكر أن أخآب بني له قصرًا وبيت العاج وغيرهما، ولكن إنجازاته تتضاءل جدًا بجوار إنجازات سليمان، وأيضًا كانت السُخرة في ذلك الزمان أمرًا متعارف عليه حينذاك، والله لم يؤاخذ سليمان ولا غيره لتسخير الشعب لأعمال نافعة ومفيدة.

     لقد رفض الله أخآب لأنه أولًا: صنع شرورًا لم يفعلها أي ملك سابق له في إسرائيل، وثانيًا: لأنه لم يقدم توبة حقيقية ولم يقلع عن شروره، بل كان عنيفًا حتى قبيل موته، فتحدى كلمة الله الصادقة على فم ميخا النبي، وأصدر أوامره ضد ميخا قائلًا: "ضَعُوا هذَا فِي السِّجْنِ، وَأَطْعِمُوهُ خُبْزَ الضِّيقِ وَمَاءَ الضِّيقِ حَتَّى آتِيَ بِسَلاَمٍ وَقَالَ: اسْمَعُوا أَيُّهَا الشَّعْبُ أَجْمَعُونَ" (1مل 22: 27، 28) وكان على أخآب أن يراجع نفسه في هذه اللحظات الفاصلة ولكنه استهان بكلام الله، وسَجَنَ نبيه، ومضى إلى حال سبيله إلى الهاوية.

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(1) التوراة كتاب مقدَّس أم جمع من الأساطير ص 411.

(2) التاريخ الاشتراعي - تفسير أسفار يشوع والقضاة وصموئيل والملوك ص 456.

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتكتاب مدارس النقد والتشكيك والرد عليها

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/books/helmy-elkommos/biblical-criticism/1294.html