الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعاً - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب النقد الكتابي: مدارس النقد والتشكيك والرد عليها - أ. حلمي القمص يعقوب

 1269- هل أخذ رجال سليمان ورجال حيرام من أوفير 420 وزنة ذهب (1مل 9: 28) أم أنهم أخذوا 450 وزنة (2 أي 8: 18) أم 666 (1مل 10: 14) وهل هذه الأرقام تعتبر هزيلة أم مُبالغ فيها؟(1)

 

          يقول " ليوتاكسل": "فتجهيز سفينة كاملة لكي تعود بأربع مائة وعشرين تالانتا من الذهب لا غير، يعتبر نجاحًا هزيلًا لصاحب الجلالة! أنه شيء لا يُذكر بالنسبة لشخص يملك أربعين ألف مذود للخيل وأحرق للرب مائتين وخمسين بود من اللحم.. ولو كنت مكان  " الروح القدس " لما أشرت إلى هذا الفعل الغبي، الذي آتى به " حكيم " عصره. ولكي نهدئ من روع القارئ المؤمن، نسرع لنقول أن " حمامة " يهوه استدركت خطأها في الإصحاح التاسع من كتاب الأيام الثاني.. {وكان وزن الذهب الذي جاء سليمان في سنة واحدة ست مائة وستين وزنة ذهب}..

          وللتسلية فقط جمع فولتير الأرقام كلها وسجل الحاصل. ثم حوَّله إلى نقود عصره {أن ما تركه داود لسليمان بلغ حسب التوراة، ثمانية عشر مليار ليرة فرنسية، وما جمعه سليمان نفسه ليس أقل من هذا المبلغ، ولا ريب في أن أمرًا كهذا يثير السخرية فقط، فملك هزيل كسليمان يملك ستة وثلاثين مليار ليرة، أو حوالي المليار ونصف المليار إسترليني"(2).

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

ج: 1- كل هدف ليوتاكسل نقض الكتاب، حتى لو ناقض نفسه، فتارة يقول أن كمية الذهب التي حصل عليها سليمان، وهي 420 وزنة ذهب، ضئيلة بالنسبة لملك عظيم كسليمان يمتلك أربعين ألف مزود، وأحرق للرب كل هذا الكم الهائل من اللحوم، ومثل هذا الخبر التافه ما كان يحق للروح القدس أن يورده ضمن الكتاب المقدَّس، ثم يقول لكن حمامة يهوه قد استدركت خطأها فذكرت أن وزن الذهب الذي جاء لسليمان في سنة واحدة 660 وزنة (ناهيك عن سخرية ليوتاكسل من روح الله القدوس، وتجديفه على الروح القدس، وبهذا يحكم على نفسه بنفسه) وتارة أخرى يؤيد ليوتاكسل فولتير في قوله أن هذا الكم من الذهب الذي حصل عليه سليمان مُبالغ فيه جدًا، فما تركه داود لسليمان وما جمعه سليمان نحو 36 مليار ليرة، فكيف يمكن لملك ضعيف هزيل مثل سليمان أن يجمع كل هذا المقدار من المال؟!

          ولا ندري هل سليمان ملك قوي غني وما جاء إليه من ذهب هو ضئيل جدًا، وكان من المفروض أن الروح القدس يغفل مثل هذا الخبر التافه ولا يسجله في الكتاب المقدَّس، أم أن سليمان ملك ضعيف هزيل وكمية الذهب التي قال الكتاب المقدَّس أنه حصل عليها مُبالغ فيها جدًا..؟!! وهكذا يتغيَّر ويتبدَّل ويتحوَّل موقف النُقَّاد، بل موقف الناقد نفسه، وربما في فقرتين متتابعتين، لأنه أحادي النظرة، فقد ثبَّت وجهه تجاه نقض الكتاب المقدَّس فحسب.

 

2- أ - عندما عمل سليمان سفنًا خرج عبيد حيرام مع عبيد سليمان في رحلة طويلة إلى أوفير، وعادوا بقدر كبير من الذهب نتيجة التجارة الرابحة التي قاموا بها، وكان ما يخص سليمان من هذا الذهب 420 وزنة: "فَأَتَوْا إِلَى أُوفِيرَ، وَأَخَذُوا مِنْ هُنَاكَ ذَهَبًا أَرْبَعَ مِئَةِ وَزْنَةٍ وَعِشْرِينَ وَزْنَةً، وَأَتَوْا بِهَا إِلَى الْمَلِكِ سُلَيْمَانَ" (1مل 9: 28). أما بقية الذهب فكان من نصيب حيرام ملك صور الذي أرسل عبيده النواتي مع عبيد سليمان (وكانت تمثل غالبًا 30 وزنة).

ب - ما جاء في (2أي 8: 18) بشأن وصول 450 وزنة ذهب لسليمان له تفسيران:

(1) كان حيرام مزمعًا أن يُقرض سليمان مائة وعشرين وزنة ذهب: "وَأَرْسَلَ حِيرَامُ لِلْمَلِكِ مِئَةً وَعِشْرِينَ وَزْنَةَ ذَهَبٍ" (1مل 9: 14)، كما ذكرنا أيضًا هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت في أقسام أخرى. فربما تنازل حيرام عن نصيبه من رحلة أوفير وهي تمثل 30 وزنة، ثم أرسل له 90 وزنة لتصبح القيمة الكلية للقرض 120 وزنة ذهب، وبذلك يكون سليمان حصل أولًا على نصيبه من رحلة أوفير 420 وزنة بالإضافة إلى 30 وزنة من القرض الذي قدمه حيرام، أي أنه حصل على 450 وزنة ذهب: "وَأَرْسَلَ لَهُ حُورَامُ بِيَدِ عَبِيدِهِ سُفُنًا وَعَبِيدًا يَعْرِفُونَ الْبَحْرَ، فَأَتَوْا مَعَ عَبِيدِ سُلَيْمَانَ إِلَى أُوفِيرَ، وَأَخَذُوا مِنْ هُنَاكَ أَرْبَعَ مِئَةٍ وَخَمْسِينَ وَزْنَةَ ذَهَبٍ وَأَتَوْا بِهَا إِلَى الْمَلِكِ سُلَيْمَانَ" (2أي 8: 18).

(2) ربما أرسلت كمية الذهب التي جُلبت من تلك الرحلة كلها إلى سليمان، وقدرها 450 وزنة (2أي 8: 18) ثم أخذ سليمان ما يخصه 420 وزنة، وأرسل الثلاثين وزنة الباقية إلى حيرام، ويقول " الأرشيدياكون نجيب جرجس": "يذكر الكتاب في (2أي 8: 18) أنهم أخذوا من أوفير أربعمائة وخمسين وزنة، وتفسير ذلك أن مجموع ما جلبوه كان أربعمائة وخمسين وزنة وقد أرسلها حيرام جميعها إلى سليمان، وأخذ منها سليمان أربعمائة وعشرين وزنة، وأعطى لحيرام الثلاثين الباقية، ولا بُد أنه عوضه أيضًا بمقادير كبيرة من القمح والمؤن الغذائية لأن حيرام كان أحوج إلى المواد الغذائية أكثر من حاجته للذهب"(3).

جـ- إجمالي ما وصل لسليمان من ذهب 666 وزنة ذهب: "وَكَانَ وَزْنُ الذَّهَبِ الَّذِي أَتَى سُلَيْمَانَ فِي سَنَةٍ وَاحِدَةٍ سِتَّ مِئَةٍ وَسِتًّا وَسِتِّينَ وَزْنَةَ ذَهَبٍ" (1مل 10: 14) يدخل ضمن هذا المبلغ:

120 وزنة ذهب قرض من حيرام (1مل 9: 14).

420 وزنة ذهب من رحلة أوفير (1مل 9: 28).

120 وزنة ذهب هدية من ملكة سبأ (1مل 10: 10).

660 وزنة ذهب.

     وكون الكتاب يذكر بالتحديد 666 وزنة، فلا بد أن هناك ست وزنات جاءت لسليمان، لم يذكر الكتاب مصدرها، ربما لضآلتها بجوار الكميات الأخرى، مع ملاحظة أن هذه الكمية (666 وزنة) " مَا عَدَا الَّذِي مِنْ عِنْدِ التُّجَّارِ وَتِجَارَةِ التُّجَّارِ وَجَمِيعِ مُلُوكِ الْعَرَبِ وَوُلاَةِ الأَرْضِ" (1مل 10: 15) أي أنه كان هناك كميات إضافية من الذهب وصلت لسليمان.

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(1) البهرير جـ 1 س 432.

(2) التوراة كتاب مقدَّس أم جمع من الأساطير ص 383، 384.

(3) تفسير الكتاب المقدَّس - سفر الملوك الأول ص 129.

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتكتاب مدارس النقد والتشكيك والرد عليها

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/books/helmy-elkommos/biblical-criticism/1269.html