الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعاً - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب النقد الكتابي: مدارس النقد والتشكيك والرد عليها - أ. حلمي القمص يعقوب

 1049- كيف يأمر الله بذبح نساء وأطفال يابيش جلعاد (قض 21: 10)؟(1)

 

ج: 1- ما جاء في سفر القضاة واضح وضوح الشمس، فالله لم يأمر قط بني إسرائيل بارتكاب مثل هذه المذبحة البشعة إنما كان هذا تصرف بشري متسرع وقرار خاطئ يفضح مدى الجهل الذي حلَّ بالشعب الإسرائيلي حينذاك. وكلام الكتاب المقدَّس واضح إذ قال " فأرسلت الجماعة إلى هناك اثني عشر ألف رجل من بني البأس وأوصوهم قائلين اذهبوا وأضربوا سكان يابيش جلعاد بحد السيف مع النساء والأطفال" (قض 21: 10) فواضح أن القرار قرار جماعة بني إسرائيل التي أوصت الجيش بقتل النساء والأطفال.

وعند بحث ملابسات الحادث نجد أن بني إسرائيل قد أقسموا قسمين، وكليهما لا يتفق مع الشريعة الإلهيَّة، والقسم الأول ينهي عن إعطاء بني إسرائيل بناتهم زوجات لرجال بنيامين " حلفوا في المصفاة قائلين لا يسلّم أحد منا ابنته لبنيامين امرأة (قض 21: 1) والقسم الثاني هو قتل من لم يشارك في الحملة ضد بنيامين لأنه لم يبالِ بمقاومة الشر والقضاء على الرذيلة " لأنه صار الحلف العظيم على الذي لم يصعد إلى الرب إلى المصفاة قائلًا يمات موتًا" (قض 21: 5) وعندما حلت الكارثة بسبط بنيامين وفنى كله باستثناء 600 رجل شعر بنو إسرائيل بالندم الشديد، وأرادوا أن ينقذوا هذا السبط من الفناء، وعندما وجدوا أن رجال يابيش جلعاد لم يشاركوا في الحملة ضد بنيامين لذلك طبقوا عليهم القسم الثاني بأنهم يستحقون الموت، ولكن لأنهم يرغبون في الفتيات ليزوجوهن برجال بنيامين لذلك أوصوا باستحيائهن.

 

2- لقد ارتكب بنو إسرائيل حماقة، لا يمكن أن نحتسبها على الكتاب المقدَّس الذي عوَّدنا على ذكر الحقائق كما هي بحلوها ومرها، ولا أحد يستطيع أن يبرر بني إسرائيل فهم الذين اتخذوا القرار وهم الذين يتحملون وزره، وجاء في " كتاب السنن القويم": "وهذا العمل مخالف للشريعة وليس فيه شيء من الصواب. مثل هذه الأعمال لا تُسلّم بها الشريعة، بل تُوجب اللعنة على مرتكبيها بحكم الشريعة الإلهيَّة العادلة. وما الحامل عليها إلاَّ الجهل والكبرياء"(2).

وجاء في " التفسير التطبيقي": "خرج بنو إسرائيل من مأزق إلى مأزق، بسبب نذر متسرع صدر في قمة الانفعال (قض 21: 5) فقد دمروا الآن مدينة أخرى. ولعل بني إسرائيل برَّروا تصرفهم بالحجج الآتية:

(1) أن القسم لا يمكن أن يُنقض، وقد نذر إسرائيل أن كل من لم يساعدهم في محاربة سبط بنيامين، لا بد أن يُقتل.

(2) حيث أن كل النساء من بنيامين قد قُتلن، أصبح الرجال القلائل الباقون في حاجة إلى زوجات حتى لا يبيد السبط، فبدأ أن الحل الصحيح هو الإبقاء على كل فتاة لم تتزوج من أهل يابيش جلعاد. ولسنا نعرف كل الظروف التي أحاطت بالمذبحة الوحشية التي حدثت في يابيش جلعاد، ولكن يبدو أن سائر إسرائيل نهجوا نهج بنيامين، فوضعوا الولاء للسبط فوق أوامر الله وبرَّروا تصرفاتهم الخاطئة لتصويب أخطاء سابقة"(3).

 

3- كلَّفت جماعة بني إسرائيل الجيش بارتكاب هذه المذبحة، وهذا ما جاء في سفر القضاة، ولم يذكر السفر أن الجيش فعل هكذا، بل كل ما جاء في السفر " فوجدوا من سكان يابيش جلعاد أربع مئة فتاة عذارى لم يعرفن رجلًا بالاضطجاع مع ذكر وجاءوا بهنَّ إلى المحلة إلى شيلوه" (قض 21: 12) فربما حدث تفاهم بين الجيش وسكان يابيش جلعاد، وارتضى هؤلاء السكان أن يسلَّمن بناتهم للزواج من رجال بنيامين الذي حلت بهم الكارثة، ولاسيما أنهم في عصر شاول، حاول " ناحاش " ملك بني عمون أن يستعبدهم، وأن يقور العين اليمنى لكل منهم، فصرخوا لبني إسرائيل، فأنقذهم شاول، وهو من سبط بنيامين (1 صم 21: 1 - 11) وعندما قُتل شاول وبنوه الثلاثة بيد الفلسطينيين الذين سمَّروا أجسادهم على سور بيت شأن قام رجال البأس من يابيش جلعاد وأخذوا الأجساد ودفنوها (1 صم 31: 11 - 13) فاستحقوا البركة من داود النبي والملك " فأرسل داود رسلًا إلى أهل يابيش جلعاد يقول لهم مباركون أنتم من الرب إذ فعلتم هذا المعروف بسيدكم شاول فدفنتموه. والآن ليصنع الرب معكم إحسانًا وحقًا وأنا أيضًا أفعل معكم هذا الخير لأنكم فعلتم هذا الأمر" (1 صم 2: 5، 6).

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(1) البهريز جـ 3 س 509، وجـ 4 س 189.

(2) السنن القويم في تفسير أسفار العهد القديم جـ 3 ص 407.

(3) التفسير التطبيقي ص 536.

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتكتاب مدارس النقد والتشكيك والرد عليها

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/books/helmy-elkommos/biblical-criticism/1049.html