الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

صرخة شبابية: كتاب دعوني أنمو! لمسات واقعية في عالم الشباب - القمص تادرس يعقوب ملطي

56- المربي والتربية الجنسية

 

1- التربية الجنسية ليست معلومات وحقائق مجردة يقدمها الوالدان أو المدرسون أو غيرهم من المربين للمراهقين لكنها خبرة يتلمسها المراهق منذ طفولته خلال احتكاكه بوالديه. فالأسرة هي المدرسة الأولى التي تضع الأساس لكل المفاهيم الروحية والاجتماعية والإنسانية والجنسية في حياة الطفل. يستطيع الطفل أن يدرك ما في قلبي الوالدين، إن كانا يتبادلا الحب الحقيقي والتقدير المتبادل والاهتمام الداخلي نحو بعضهما البعض، أم أن حياتهما الزوجية تتوقف عند حدود حجرتهما الخاصة. إن دفء الحب الزوجي هو المعلم الأول الفعّال في تقديم حقائق التربية الجنسية السليمة فيدرك المراهقون معنى الحياة الزوجية المقدسة وإمكانية تحقيقها عمليًا. بدون هذا الحب يبحث المراهق خارج أسرته عن الحب فيخلط بينه وبين الشهوة واللهو الجنسي.

إن ديمومة الحب الزوجي بين الوالدين بالرغم مما تجابهه الأسرة من متاعب وصعوبات هو السند الحقيقي للمراهقين.

فيما يلي بعض تعليقات لمراهقين أوردها Josh McDowell (18):

(ماما، بابا. أشكركما على بقائكما معًا في السِّراء والضرَّاء "thick & thin"... لقد علمتماني الحب ما هو؟ إنه تعهد! أشكركما معًا).

(شكرًا، إذ غرستما فيّ صورة صحية للنفس بحبكما لبعضكما البعض وحبكما لي كثيرًا... الأمر الذي أعانني بالحقيقة أن أحب الغير وأن أتطلع إلى الزواج. أشكركما على حفظكما للحب متجددًا وعامًلا كل يوم. بملاحظتي لزواجكما عبر كل هذه السنوات عانيت حقيقة حب الله).

(بابا، أشكرك من أجل بقائك معنا خلال الجحيم الذي كان في بيتنا، خلال مرض ماما وانهيارها وثورتنا نحن. إنني لم أعرف أحدًا مثلك).

(أشعر أنني مبارك بالله الذي جعلكما والديّ. إنكما أفضل مثلين للوالدية، وللحياة الزوجية وفوق الكل للحياة المسيحية. ليتني أستطيع أن أتمم ما علمتاني إياه).

St-Takla.org Image: The Family together صورة في موقع الأنبا تكلا: العائله معا

St-Takla.org Image: The Family together

صورة في موقع الأنبا تكلا: العائله معا

(أشكركما، لأن حبكما لبعضكما البعض هو نموذج رائع لأخوتي ولي في علاقاتنا المستقبلية).

(أقدّر على وجه الخصوص حب والدي لوالدتي ولنا نحن الأبناء - فإن هذا يجعلني أتحقق بأن الله لا بد أن يكون بالحقيقة أبًا عظيمًا).

من هذه التعليقات وأمثالها يتضح دور العلاقات المتبادلة بين الوالدين في حياة المراهقين. إن قامت هذه العلاقات في المسيح يسوع تحمل الحب الحقيقي والاحترام المتبادل، يكتشف المراهقون "الحياة الجديدة في المسيح" معلنة في حياة والديهم لا خلال العبادة فحسب أو داخل الكنيسة، أو أمام الزائرين، لكنها حياة مُعاشة ليلًا ونهارًا، لها انعكاساتها المفرحة في كل تصرف، كما ذكرنا أيضًا هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت في أقسام أخرى. بهذا يخدم الوالدان المراهق ويجتذبانه إلى السيد المسيح، متجاوبًا مع روحه القدوس، فينشأ عضوًا حيًا يقدس الحياة بكل جوانبها بما فيها الجنس والحياة الزوجية.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

2- يليق بالمربي -الأب أو الأم أو المدرس- أن يقدم الحقائق الجنسية بأمانة وإخلاص وحق، وفي نفس الوقت تُقدم بحكمة بما يناسب عمر الشخص وظروفه الخاصة وبيئته الخ... فالإجابة التي تقدم لطفل في السادسة من عمره عن سؤال معين تختلف عن تلك التي تقدم لمراق عن ذات السؤال؛ ولكن كلا الإجابتين يجب أن تمثلا الحقيقة دون خداع.

بمعنى آخر يلزم على المربي أن يعرف كيف يبسط ذات الحقائق ويقدما لكل سن بما يناسبه، وفي نفس الوقت يعرف ما هي حدود المعرفة التي يقدمها دون أن تثير فيه حب استطلاع نحو أمور تفوق إدراكه. هذا مع مراعاة ضرورة استخدام تعبيرات بطريقة قدسية تحفظ فكر المستمع نقيًا وطاهرًا وبسيطًا.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

3- لما كانت هذه الحقائق تمس الحياة الإنسانية ذاتها لذا فإن عنصر الثقة في المربي له فاعليته الكبرى وأثره على حياة أبنائنا. فإن اكتشف المراهق في بدء حياته أن والديه قد خدعاه في تقديم بعض معلومات خاطئة أثناء طفولته. فلكي ينشأ المراهق في تربية جنسية سليمة يلزم أن يكسب الوالدان ثقته وصداقته منذ طفولته، يتدربا كيف يحاورانه بروح الحب والاعتزاز دون استخفاف بآرائه.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

4- التربية الجنسية هي جانب من جوانب الحياة الإنسانية المتكاملة، ترتبط هذه التربية بحياة المربي الروحية. فكل مربٍ لا يحمل فكرًا روحيًا بنًاء يعجز عن تحقيق هدفه، لأنه يقدم معلومات مجردة قد تكون حقائق صادقة لكنها بلا روح ولا حياة. إن كان المراهق يحتاج إلى نعمة إلهية لمساندته على الحياة المقدسة، فدور المربي هو تقديم هذه النعمة المجانية متجلية في حياته، هذه التي يتحسسها المراهق ويتلامس معها ليعيشها هو أيضًا. المربي هو المثل العملي يراه المراهق ليتمثّل به عمليًا.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

5- يليق بالمربي أن يدرك حقيقة رسالته، ألا وهو التوجيه والمساندة بالحب والصداقة، لا السيطرة وإصدار الأوامر. (علينا أن نعاون الفتى (أو الفتاة) في قيادة زورقه قيادة حكيمة، فليس لنا أن نأخذ عنه الدِفة والمجداف... علينا أن نساعده في استيضاح وجهته ونعهد إليه بالخرائط والبوصلة، ونلفت نظره إلى المعابر الخطرة ومواطن التهلكة (19)).

 

إذ قام (20) J. McDowell بتبويب بعض إجابات المراهقين قدم لنا عدة فصول رائعة من كلمات المراهقين أنفسهم تكشف عن حاجتهم لتوجه والديهم بالحب والحكمة، جاء بعضها تحت عناوين:

+ "لتحبانني!" (ماما، بابا، إني محتاج أن أعرف أنكما تحبانني وتقبلاني).

+ "أصغيا لي!" (فقط تلما معي... أصغيا إليّ... حاولا أن تفهماني).

+ "لتثقا فيّ!" (محتاج أن أعرف أنكما تثقان فيّ وتصدقانني).

+ "تحدثا معي مبكرًا!" (تحدثا معي مبكرًا وبكثرة، أخبراني ما أنا محتاج أن أعرفه).

_____

(1) Erwin J. Kotb: Parents guide to Christian conversation about sex, concardia

Publishing House, St. Louis, 1967, ch, 1.

(2) I bid.

(3) The missing dimension in sex, Ambassador college Press, Passadena, california

1971, p. 15.

(4) I bid, 30.

(5) للمؤلف: الحب: مفهومه ودرجاته، فصل 2 (الحب والدوافع).

(6) Continance, 27.

(7) للمؤلف: الحب: مفهومه ودرجاته، فصل 4 (الحب والشهوة).

(8) CT. Stromata 4:18.

(9) St. John Climacus: The Ladder.

(10) CT. Stromata 4:19.

(11) Wynn: Sexual ethies& Christian responsibility, 1976, p. 103.

(12) Young Adult Living, Paulist Press, N.Y. 1980, p. 30.

(13) I bid p. 31.

(14) See Rev. E.C. Messenger: The mystery of sex & marriage. London, p. 153.

(15) I bid, 77.

(16) St. Jerome: Ep. (48) ad Pammackius.

(17) Messenger, p. 77.

(18) Josh McDowell: What I wish my parents knew about mu seuality, p. 70.

(19) Dr. Francois Goust: en Marche Vers l'Amour, Paris.

تلمّسات حب، إعداد حبيب باشا، ص 13،14.

(20) Josh. McDowell. p. 77. 85. 91.

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتكتاب دعوني أنمو!

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/books/fr-tadros-malaty/grow/teacher.html