الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

صرخة شبابية: كتاب دعوني أنمو! لمسات واقعية في عالم الشباب - القمص تادرس يعقوب ملطي

70- الوقاية المستمرة من السقوط

 

ما دمنا نحمل هذا الجسد، فإننا معرضون في أي لحظة لهجوم من حركات الشهوة التي لها هذا الحق دون أن تسيطر علينا اللهم إلاّ بهوانا ورضانا أو لتراخ وتهاون (9)...

ما دمنا في هذه الحياة لا نكون بعد قد بلغنا الكمال. لكن ليس لحركات الشهوة قوة فينا بل تزحف لعلها تخدعنا فنقبلها أو تهول لنا شدة الحرب فنستسلم أو تخدعنا مدعية أننا فقدنا عفتنا لمجرد حربها معنا فنيأس.

وكما يقول القديس أغسطينوس:

St-Takla.org Image: Coloring picture of Saint Augustinus and his mother Saint Monica صورة في موقع الأنبا تكلا: صورة تليون القديس أغسطينوس الفليسوف المسيحى وأسقف عنابة وأمه مونيكا

St-Takla.org Image: Coloring picture of Saint Augustinus and his mother Saint Monica

صورة في موقع الأنبا تكلا: صورة تليون القديس أغسطينوس الفليسوف المسيحى وأسقف عنابة وأمه مونيكا

(بالرغم من أنه لا يوجد بعد الكمال الذي فيه لا تتصارع العفة مع الرذيلة إنما إلى الآن لا يزال "الجسد يشتهي ضد الروح والروح ضد الجسد" (غلا17:5)، إنما يكفينا ألاّ نوافق الشرور التي نشعر بها.

لأنها بموافقتنا لها يخرج من فم القلب ما يدنس الإنسان. وبرفضنا لها خلال العفة لا يضرنا شر شهوة الجسد التي تحارب شهوة الروح.

+ توجد فينا شهوة شريرة، لكن بعد موافقتنا لها لا نعيش أشرارًا.

توجد فينا شهوة الخطية، وبعدم إطاعتنا لها لا نكمل الشر، لكن وجودها يعني أننا لم نكمل الخير بعد.

والشهوات الشريرة تجد لها موضعًا فينا حيث توجد اللذات غير المشروعة ولكننا لا نكمل هذه الشهوات عندما نقاومها بالذهن خادمين ناموس الله (رو25:7) (10).

في المعمودية صُلبت شهوة الجسد، إذ صُلب إنساننا العتيق وصار لنا الإنسان الجديد الذي بطبعه يحب القداسة التي للمسيح ويسلك فيها طبيعيًا.

وكما يقول الرسول: "إن إنساننا العتيق قد صُلب ليبطل جسد الخطية كي لا نعود نستعبد للخطية" لكن إن خنع الإنسان أو تهاون وقبل حركات الإنسان القديم المصلوب يسقط تحت سلطان شهوة الجسد. لهذا يحذرنا الرسول "احسبوا أنفسكم أمواتًا عن الخطية (أي لا توافقوها)، كما ذكرنا أيضًا هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت في أقسام أخرى. إذًا لا تلكن الخطية في جسدكم المائت لكي لا تطيعوها في شهواته. ولا تقدموا أعضاءكم آلات إثم للخطية بل قدموا ذواتكم لله كأحياء من الأموات وأعضاءكم آلات بر لله (رو12:6-14).

أيها العزيز. هذا هو إيماننا أننا فعلًا "قد ذُقنا معه بالمعمودية للموت عالمين أن إنساننا العتيق قد صُلب ليبطل جسد الخطية كي لا نعود نُستعبد أيضًا للخطية" (رو6:6).

+ يبجل البعض الخصيان بالطبيعة... لكن أعظم منهم الذين يستشهدون بقطع أفكارههم الشريرة كما بسكين.

القديس يوحنا الدرجي (11)

+ هذا هو عملنا الحالي ما دامت حياتنا تحت النعمة مستترة، وهو ألاّ نُملَّك الخطية أو شهوة الخطية في جسدنا، لكن إن كنا نطيع شهوتها تملك علينا.

لهذا فإن شهوة الخطية فينا لكننا لا نسمح لها أن تملك علينا، ورغبتها موجودة لكن يلزم ألا نطيعها حتى لا تسيطر علينا.

القديس أغسطينوس (12)

_____________________

(1) للمؤلف: الحب: مفهومه ودرجاته، فصل 4 "الحب والشهوة".

: إليك يا أخي الشاب.

(2) للمؤلف: يا أخي الشاب.

(3) Panlist Press: Young Adult Living. N.Y. 1980. p. 76.

(4) مجلة أكتوبر بتاريخ 17/5/1987، مقال: لماذا يفقد الفنانون والقانون رغبتهم في الحياة؟، ص23.

(5) Philip Keane: Sexual morality. A Catholic perspective. N.Y. 1977, 101-102.

(6) Cassian: Conference.

(7) Continence. p. 60 (in arabic) trans. by Fr. Malaty.

(8) The Ladder 15:11,3,10.

(9) للمؤلف: الحب: مفهومه ودرجاته، فصل 4 "الحب والشهوة".

(10) Continence 7.

(11) The Ladder 15:21.

(12) Continence 7.

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتكتاب دعوني أنمو!

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/books/fr-tadros-malaty/grow/fall.html