الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعاً - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب الرد على الشكوك الموجهة للقيامة - الأنبا بيشوي

12- تأملات في لقاء مع القائم من الأموات عند القبر الفارغ

 

+ آدم الثانى

فيما مريم المجدلية تبكى أتى الرب يسوع المسيح القائم من الأموات آدم الثاني يتمشى في الجنة. والجنة التي كان آدم بها يرمز إليها البستان. يقول الكتاب المقدس: "وَأَخَذَ الرَّبُّ الإِلَهُ آدَمَ وَوَضَعَهُ فِي جَنَّةِ عَدْنٍ لِيَعْمَلَهَا وَيَحْفَظَهَا" (تك2: 15). فكان لابد أن البستاني الجديد يكون هو آدم الثاني، وكانت مريم المجدلية في هذا الموقف تمثل البشرية.

+ الحية

حواء أغرتها الحية.. وهنا كأن السيد المسيح يقول: "انظري يا مريم إن الحية معلقة ومصلوبة هناك فوق الجلجثة، ألم يكن يبرأ كل من ينظر إلى الحية النحاسية التي علقها موسى؟ الحية الآن مسمرة فوق الجلجثة".. لقد خرج يسوع حاملاً الحية على كتفيه وصعد فوق الصليب.. حمل خطايانا وسمر اللعنة على الصليب ونزل وتركها مسمرة هناك، ولذلك قال لنيقوديموس: "وَكَمَا رَفَعَ مُوسَى الْحَيَّةَ فِي الْبَرِّيَّةِ هَكَذَا يَنْبَغِي أَنْ يُرْفَعَ ابْنُ الإِنْسَانِ" (يو3: 14). وهذا هو السبب في أن الأسقف يمسك بالحية النحاسية رمزاً للصليب وهي رمز أيضاً لعصا موسى التي ابتلعت الحيات وشق بها البحر الأحمر.

+ "ربونى"

"فَالْتَفَتَتْ تِلْكَ وَقَالَتْ لَهُ رَبُّونِي الَّذِي تَفْسِيرُهُ يَا مُعَلِّمُ" (يو20: 16).

كان رد فعل مريم المجدلية رائعاً جداً عند تمييزها لصوت السيد المسيح في البستان حيث قالت له: "ربوني" أي يا معلم.. أصبح المعلم هو يسوع ولم تعد الحية هي المعلم فيما بعد.. وكأن البشرية تعلن له أنها لن تأخذ تعليماً من آخر غيره.

St-Takla.org Image: The resurrection of Jesus Christ from the dead, and we can see in the painting the Marys, the angel and the rock - Modern Coptic icon, painted by the nuns of Saint Demiana Monastery, Egypt صورة في موقع الأنبا تكلا: قيامة السيد المسيح يسوع من بين الأموات، ونرى في اللوحة المريمات والملاك وحجر القبر - أيقونة قبطية حديثة من رسم راهبات دير الشهيدة دميانة بالبراري، مصر

St-Takla.org Image: The resurrection of Jesus Christ from the dead, and we can see in the painting the Marys, the angel and the rock - Modern Coptic icon, painted by the nuns of Saint Demiana Monastery, Egypt

صورة في موقع الأنبا تكلا: قيامة السيد المسيح يسوع من بين الأموات، ونرى في اللوحة المريمات والملاك وحجر القبر - أيقونة قبطية حديثة من رسم راهبات دير الشهيدة دميانة بالبراري، مصر

+ "لا تلمسيني"

"لاَ تَلْمِسِينِي لأَنِّي لَمْ أَصْعَدْ بَعْدُ إلى أَبِي" (يو20: 17).

عبارة "لا تلمسيني" تحمل عتاباً من الرب يسوع لمريم المجدلية، وكأنه يقول لها: "أبعد أن قابلتينى وأمسكتِ بقدمي وأخبرك الملاك أكثر من مرة عن القيامة من داخل القبر وخارج القبر وهذه هي الزيارة الخامسة لك ولا زلت تقولين "أخذوا سيدي"!! منذ الزيارة الرابعة بدأت تقول هذا الكلام.

وعبارة "لا تلمسينى" في اللغة اليونانية تعنى اللمس بقصد الإمساك، مثلما تقول عروس النشيد "أَمْسَكْتُهُ وَلَمْ أَرْخِهِ" (نش3: 4)، كما ذكرنا أيضاً هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت في أقسام أخرى. أي لا تلمسينى بقصد أن تمسكيني، لأنها كانت لا تريده أن يغيب عنها.

وكأن لسان حاله أراد أن يخاطبها قائلاً: "أنا لم أصعد بعد ولا زلت موجوداً معكم وقلت لكِ أن تخبري التلاميذ أن يسبقوني إلى الجليل. طالما أنا "المعلم" فلابد أن تنفذي الكلام... اذهبي وقولي للتلاميذ رسالة ثانية وهى: "إِنِّي أَصْعَدُ إلى أَبِي وَأَبِيكُمْ وَإِلَهِي وَإِلَهِكُمْ" بينما وعدى لا زال قائماً إنى "لم أصعد بعد"، لذلك ليس هناك ما يدعو لأن تمسكي بى... ماذا ستفعلين بعد صعودي إذاً؟ لابد لكِ أيضاً أن تؤمني بالصعود".

+ "أبى وأبيكم وإلهي وإلهكم"

بهذه العبارة أراد أن يقول: "أنا لما تجسدت، إلهكم كمخلوقين أصبح إلهي لأني أخذت شكل العبد، وبعد صعودي سأرسل الروح القدس، فأبى بالطبيعة سيصبح أبيكم بالتبني في المعمودية. بكلمات أخرى أنا بنزولي إلى الأرض إلهكم أصبح إلهي لأني "أخذت شكل العبد" وبصعودي إلى السماء أبى سيصبح أبيكم، لكنه أبى بالطبيعة وأما أنتم فبالتبني. فاذهبي يا مريم وقولي للتلاميذ هذا الكلام".

 

فى الحقيقة هذا اللقاء الخامس هو في منتهى الروعة. الجنة كانت هي البستان، ومريم المجدلية هنا كانت ترمز إلى البشرية ويقول عنها الكتاب إنه "كَانَ قَدْ أَخْرَجَ مِنْهَا سَبْعَةَ شَيَاطِينَ" (مر16: 9) لذلك وهب السيد المسيح للكنيسة سبعة أسرار يعمل فيها الروح القدس بدلاً من السبعة شياطين التي كانت مسيطرة على البشرية. والقبر الفارغ رمز للمذبح في الكنيسة ولذلك لابد أن يكون للمذبح فتحة ناحية الشرق هذه الفتحة هي رمز لباب القبر. والفتحة تكون متجهة إلى الشرق لأن السيد المسيح هو شمس البر.

أين التناقض الذي يدعيه البعض؟! ليس هناك أي تناقض.

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتكتاب الرد على الشكوك الموجهة للقيامة

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/books/anba-bishoy/resurrection-doubts/contemplations.html