الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته والجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل أن | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت وبطاقات تهنئة مسيحية وقبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة وأجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات والمواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

شرح الكتاب المقدس - العهد القديم - أ. بولين تدري

ميخا 3 - تفسير سفر ميخا

 

* تأملات في كتاب ميخا:
تفسير سفر ميخا: مقدمة سفر ميخا | ميخا 1 | ميخا 2 | ميخا 3 | ميخا 4 | ميخا 5 | ميخا 6 | ميخا 7 | ملخص عام لسفر ميخا

نص سفر ميخا: ميخا 1 | ميخا 2 | ميخا 3 | ميخا 4 | ميخا 5 | ميخا 6 | ميخا 7 | سفر ميخا كامل

نبوات ميخا النبي على قادة الشعب وأنبيائه:

"وقلت"اسمعوا يا رؤساء يعقوب وقضاة بيت إسرائيل أليس لكم أن تعرفوا الحق؟ المُبغضين الخير والمُحبين الشر النازعين جُلُودهم عنهم ولحمهم عن عظامهم والذين يأكلون لحم شعبى ويكشطون جلدهم عنهم ويُهشمون عظامهم ويُشققون كما في القِدر وكاللحم في وسط المِقلى"حينئذ يصرخون إلى الرب فلا يُجيبهم بل يستر وجهه عنهم في ذلك الوقت كما أساءوا أعمالهم. هكذا قال الرب على الأنبياء الذين يضلون شعبى الذين ينهشون بأسنانهم ويُنادون "سلام" والذى لا يجعل في افواههم شيئًا، يفتحون عليه حربا ً"لذلك تكون لكم ليلة بلا رؤيا ظلام لكم بدون عِرافة وتغيب الشمس عن الأنبياء ويُظلم عليهم النهار فيخزى الراؤون ويخجل العرافون ويُغطون كلهم شواربهم لأنه ليس جواب من الله". لكننى أنا ملآن قوة روح الرب وحقا وبأسًا لأُخبر يعقوب بذنبه وإسرائيل بخطيته. اسمعوا هذا يا رؤساء بيت يعقوب وقضاة بيت إسرائيل الذين يكرهون الحق ويُعوجون كل مستقيم الذين يَبنون صهيون بالدماء وأورشليم بالظلم رؤسائها بالرشوة وكهنتها يُعلمون بالأُجرة وأنبيائها يعرفون بالفضة وهم يتوكلون على الرب قائلين: "أليس الرب في وسطنا؟ لا يأتى علينا شر". لذلك بسببكم تُفلح صهيون كحقل وتصير أورشليم حِربا وجبل لبيت شوامخ وَعر" (مى: 3).

St-Takla.org Image: Hear now, O heads of Jacob, And you rulers of the house of Israel (Micah 3:1-3) صورة في موقع الأنبا تكلا: اسمعوا يا رؤساء يعقوب وقضاة إسرائيل (ميخا 3: 1-3)

St-Takla.org Image: Hear now, O heads of Jacob, And you rulers of the house of Israel (Micah 3:1-3)

صورة في موقع الأنبا تكلا: اسمعوا يا رؤساء يعقوب وقضاة إسرائيل (ميخا 3: 1-3)

هذا الأصحاح كله موجه إلى رؤساء يهوذا وأنبياؤه، والخراب الذي يقصده النبي هنا هو خراب يهوذا وكان هذا الكلام في أيام حزقيا الملك، أي بعد سبى أسباط إسرائيل العشرة إلى بابل.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

أخطاء رؤساء الشعب وقضاتهم:

1- الظلم والقسوة في التعامل: إن النبي يستغرب تصرفاتهم، فيقول: "أليس لكم أن تعرفوا الحق"، أي كان المفروض منكم أن تتصرفوا بالحق، ولكنكم سلكتم بالظلم. بل والقسوة أيضًا: "النازعين جلودهم عنهم ولحمهم عن عظامهم"، وقد حدث ذلك بأن فرضوا على الشعب جزية بالإضافة إلى غرامات وعقوبات جسدية، "ويكشطون جلودهم عنهم ويهشمون عظامهم". ظُلم وقسوة الرؤساء للشعب، ربما كانت السبب في أن يتعلم الشعب ظلم بعضهم البعض.

2- محبة المال: بدل من أن يحكم الرؤساء والقضاة بالحق، انقلبوا وصاروا يكرهون الحق ويُعوجون كل مستقيم. "الذين يبنون صهيون بالدماء وأورشليم بالظلم". رؤساؤها يقضون بالرشوة. فقد جعلوا حُكمهم متوقف على مقدار ما يُدفع، فصاروا يُعوجون كل مستقيم. لذلك السيد المسيح في عظته على الجبل قال: "لايقدر أحد أن يخدم سيدين... لاتقدرون أن تخدموا الله والمال" (مت 6: 24). لذلك يُوصى بولس الرسول في رسالته للعبرانيين قائلًا: "لتكن سيرتكم خالية من محبة المال. كونوا مكتفين بما عندكم لأنه قال لا أهملك ولا أتركك. حتى إننا نقول واثقين الرب معين لى فلا أخاف ماذا يصنع بى الإنسان" (عب 13: 5، 6).

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

St-Takla.org Image: God will not answer them (Micah 3:4) صورة في موقع الأنبا تكلا: لا يجيبهم الرب (ميخا 3: 4)

St-Takla.org Image: God will not answer them (Micah 3:4)

صورة في موقع الأنبا تكلا: لا يجيبهم الرب (ميخا 3: 4)

جزاء هذه الخطايا:

الرب يقول للرؤساء والقضاة الظالمين على فم ميخا النبي: "حينئذ يصرخون إلى الرب فلا يُجيبهم بل يستر وجهه عنهم في ذلك الوقت كما أساءوا أعمالهم".

أما الذين أحبوا الرشوة، فقال لهم: "بسببكم تُفلح صهيون كحقل وتصير أورشليم خِربًا وجبل البيت شوامخ وعَر". وهذا قد تم حرفيًا عند خراب أورشليم على يد الرومان.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

أخطاء الأنبياء والكهنة:

حتى الأنبياء والكهنة في يهوذا قد سلكوا طرق الضلال. فالأنبياء قد تجبروا على الشعب، "والذى لا يجعل في أفواههم شيئًا يفتحون عليه حربًا"، لذلك سوف يحرمهم الرب من الرؤى الحقيقية. "لذلك تكون لكم ليلة بلا رؤيا. ظلام لكم بدون عرافة. وتغيب الشمس عن الأنبياء ويُظلم عليهم النهار. فيخزى الراؤون ويخجل العرافون ويُغطون كلهم شواربهم لأنه ليس جواب من الله".

هذه هى النبوات الصعبة التي قالها ميخا النبي عن أنبياء يهوذا الذين صاروا يرعون أنفسهم، فحُرموا من روح النبوة الحقيقية التي من عند الله. أما ميخا النبي فهو يقول لهم أنه مختلف عنهم لأنه ما زال روح الله معه، لأنه يسير بالإستقامة أمامه، لذلك بكل قوة يقول لهم: "لكننى أنا ملآن قوة روح الرب وحقًا وبأسًا لأُخبر يعقوب بذنبه وإسرائيل بخطيته".

أنبياء يهوذا لأنهم كانوا مملوئين عيوبًا، فكانوا يخافون أن يتنبأوا للشعب بالحقيقة أو يُواجهوا الشعب بعيوبه فكانوا: "ينادون بالسلام"، أي اطمئنوا. أما ميخا النبي الذي فيه قوة روح الرب استطاع أن يُخبر يهوذا بذنبه وإسرائيل بخطيته.

St-Takla.org Image: Micah warns from the prophets who make people stray: false prophets (Micah 3:5-7) صورة في موقع الأنبا تكلا: ميخا يحذر من الأنبياء الكذبة (ميخا 3: 5-7)

St-Takla.org Image: Micah warns from the prophets who make people stray: false prophets (Micah 3:5-7)

صورة في موقع الأنبا تكلا: ميخا يحذر من الأنبياء الكذبة (ميخا 3: 5-7)

وحتى كهنة يهوذا ضلوا: "كهنتها يُعلمون بالأجرة وأنبياؤها يعرفون بالفضة". لقد تاه الكل وراء محبة المال. والغريب أنهم متكلين على أن الرب في وسطهم، لأنهم الكهنة، فكانوا مطمئنين اطمئنانًا باطلًا ويظنون: "لا يأتى علينا شر". لقد قال عنهم الرب بفم حزقيال النبي: "وكان إلى كلام الرب قائلا يا ابن آدم تنبأ على رُعاة إسرائيل، تنبأ وقل لهم: هكذا قال السيد الرب للرعاة ويل لرعاة إسرائيل الذين كانوا يرعون أنفسهم ألا يرعى الرعاة الغنم؟ تأكلون الشحم وتلبسون الصوف وتذبحون السمين ولا ترعون الغنم المريض لم تُقووه والمجروح لم تَعصبوه والمكسور لم تجبروه والمطرود لم تستردوه والضال لم تطلبوه بل بشدة وعنف تسلطتم عليهم فتشتت بلا راع وصارت مأكلًا لجميع وحوش الحقل وتشتت. ضلت غنمى في كل الجبال وعلى كل تل عال وعلى كل وجه الأرض تشتت غنمى ولم يكن مَن يسأل أويُفتش. "فلذلك أيها الرعاة اسمعوا كلام الرب حى أنا يقول السيد الرب من حيث إن غنمى صارت غنيمة وصارت غنمى مأكلًا لكل وحش الحقل إذ لم يكن راع ولا سأل رُعاتى عن غنمى ورعى الرعاة أنفسهم ولم يرعوا غنمى، فلذلك أيها الرعاة اسمعوا كلام الرب هكذا قال السيد الرب: هأنذا على الرعاة وأطلب غنمى من يدهم وأكفهم عن رعى الغنم أنفسهم بعد فأُخلص غنمى من أفواههم فلا تكون لهم مأكلًا" (حز 34: 1- 10).

أما ميخا النبي بقوة روح الله التي فيه قال لهم: "بسببكم تُفلح صهيون كحقل وتصير أورشليم خربًا. وجبل البيت شوامخ وعر"

أصعب تجربة تمر على شعب الله، أن يفقد قادتها من أنبياء وكهنة وخدام ضمائرهم. إذا أخطأ الشعب، فهناك أمل أن يُصلح القادة أخطاء الشعب، أما خطية القادة فهى تُدمٍر الاثنين معًا. لذلك نجد الرب يسوع يقول: "لأجلهم اُقدس أنا ذاتى ليكونوا هم أيضًا مقدسين في الحق" (يو 17:19). أي يجب على الخادم أن يحفظ نفسه في طريق القداسة، اذا أراد أن تتقدس رعيته، أي عليه أن يبدأ بنفسه.

St-Takla.org Image: Micah scolds the priests (Micah 3:9-11) صورة في موقع الأنبا تكلا: ميخا يوبخ الكهنة (ميخا 3: 9-11)

St-Takla.org Image: Micah scolds the priests (Micah 3:9-11)

صورة في موقع الأنبا تكلا: ميخا يوبخ الكهنة (ميخا 3: 9-11)

المطلوب خدامًا مُختبرين ومملوئين بقوة روح الرب، لكي يكونوا قدوة حقيقية صالحة أمام المخدومين. مطلوب خدامًا مملوئين سلام من الرب، سلام حقيقى، فيفيض هذا السلام الحى على المخدومين. مُحتاجين خدامًا قنوعين راضين عن حياتهم، يعرفون أن يستخلصوا الصالح من كل شيء فيروا الشر خيرًا في يد الرب. مثل هؤلاء الخدام حتى لو لم يُخبروا أحدًا بأخطاءه، فإن سيرتهم القنوعة الراضية والمملوءة سلامًا وفرحًا من عند الرب، فسوف تشد وتجذب الخطاة والمتعبين وتكرز بالإيمان العامل بالمحبة.

ونجد بولس الرسول يحث أهل فيليبى أن يكونوا قدوة للآخرين، كما كان هو قدوة لهم: " كونوا متمثلين بى معًا أيها الأخوة ولاحظوا الذين يسيرون هكذا كما نحن عندكم قدوة" (فى3:17).

ويوصى تلميذه تيموثاؤس لكي يكون قدوة للآخرين: "لا يستهين أحد بحداثتك بل كُن قدوة للمؤمنين في الكلام في التصرف في المحبة في الروح في الايمان في الطهارة" (1 تى 4: 12).

ويؤكد نفس الكلام لتلميذه تيطس قائلًا: "عِظ الأحداث أن يكونوا متعقلين مقدمًا نفسك في كل شيء قدوة للأعمال الحسنة ومُقدمًا في التعليم نقاوة ووقارًا واخلاصًا وكلامًا صحيحًا غير ملوم لكي يُخزى المُضاد إذ ليس له شيء ردىء يقوله عنكم" (تى 2: 6- 8).

أما الفريسيين لأنهم كانوا قادة غير أمناء قال عنهم السيد المسيح: "هم عميان قادة عميان. وإن كان أعمى يقود أعمى يسقطان كلاهما في حفرة" (مت 5: 14).

أما المؤمنين الأمناء فعليهم ألا ينقادوا وراء أي فساد، حتى لو كان هذا الفساد من الأنبياء أو الكهنة، فالرسول بطرس يُحذرنا قائلًا: "أيها الأحباء إذ قد سبقتم فعرفتم. احترسوا من أن تنقادوا بضلال الأردياء فتسقطوا من ثباتكم. ولكن انموا في النعمة وفى معرفة ربنا يسوع المسيح. له المجد الآن وإلى يوم الدهر آمين" (2 بط 3: 17، 18).

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

← تفاسير أصحاحات ميخا: مقدمة | 1 | 2 | 3 | 4 | 5 | 6 | 7

 

صفحات ذات علاقة بنفس الموضوع

* البحث في الكتاب المقدس
* قسم سنوات مع إي ميلات الناس - أسئلة وأجوبة عن الكتاب المقدس
قاموس الكتاب المقدس الكامل

* صور من الكتاب المقدس
* تحميل النص الكامل للكتاب المقدس
* أطلس الكتاب المقدس (خرائط الإنجيل)
* قسم العظات وبه تفسير لعشرات من أسفار الكتاب المقدس

إرسل هذه الصفحة لصديق

تفسير ا‌‌‌‌‌‌‌‌لأصحاح السابق من سفر ميخا بموقع سانت تكلا همنوتموقع الأنبا تكلا هيمانوت - الصفحة الرئيسية

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية -مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/bible/commentary/ar/ot/pauline-todary/micah/ch03.html