الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعاً - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة المقالات المسيحية | مقالات قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

مقالات الراهب القمص بطرس البراموسي - تاريخ المقال: 20 فبراير 2015

53- هدف الصوم الوهمي

 

St-Takla.org Image: Jonah the prophet in the whale, 2013, used with permission - by Mina Anton صورة في موقع الأنبا تكلا: النبي يونان داخل الحوت يصلي، 2013، موضوعة بإذن - رسم الفنان مينا أنطون

St-Takla.org Image: Jonah the prophet in the whale, 2013, used with permission - by Mina Anton

صورة في موقع الأنبا تكلا: النبي يونان داخل الحوت يصلي، 2013، موضوعة بإذن - رسم الفنان مينا أنطون

قد يخطئ البعض في تحديد أهداف خاطئة من صومهم، فنحن نقضي وقتًا طويلًا في أصوامٍ عِدة على مدار السنة، تهدف منها الكنيسة مساعدة المؤمنين على النمو الروحي العميق، وعدم  الانشغال في الملاذ الأرضية، وعدم التركيز فيما هو شهي ومُحَبَّب للمذاق والحواس..  فالفم لا يكتفي، واللسان لا يتعفَّف في وقتًا ما عن كل المذاقات اللذيذة.  فطبيعة الجسد لا تكتفي من المشتهيات؛ وكلما أعطيناه ما يطلبه لا يكف عن زيادة الطلب.  فَمَنْ هو حكيم ينظر إلى نفسه ويتذكر هل في وقتًا ما وجد الجسد يتعفَّف عن الأكل والشُرب؟!  بل ويمتنع عنهما في غير أوقات الصوم والمرض؟!  فهذه هي طبيعة الجسد المُشاغِب الذي يقف حيال نموّ الروح؛ فهو يعلم جيدًا أنه بنموّ الروح وانطلاقها سوف يضعف ويهزل وكأنه إنسانًا عدوًّا يقف أمامنا لمحاربتنا.

* وهنا نجد البعض يلتزم بالصوم لمجرد أن الكنيسة أعلنت للجميع أن الصوم سوف يبدأ في الأيام القليلة القادمة، فهو أمام صِراع فِكري وضميري..  هل أصوم أم أترك أيامًا أم أسابيعًا..؟!  ويأتي الفِكر ليجاوبه على سؤاله ويقول له: "لا تترك يومًا من أيام الصوم، فأنت معروف للجميع، وشخصية مرموقة في المُجتمع الكَنَسي، والكل يأخذ بركتك ويلتمِس صلواتك..  فعيبٌ عليكَ ألّا تصوم من بداية الصوم!  وكيف يكون حالك ونظرة الآخرين لك عندما يعرفون أنكَ مُفْطِر؟!  سوف تتغيَّر نظرتهم عنك وتقديرهُم لك، بل يهتَز كيانك أمامهم ويفقدون ثِقَتهم بك..  فيجب عليك أن تصوم لكي تحْتَفِظ بصورتك البهية أمامهم، ولا تَفْقِد مكانَتَك العالية في نَظَرهم"..  هذا وغيره من الأفكار التي تأتي على الإنسان ويُفَكِّر فيها، وأخيرًا يجد نفسه لا بُد أن يقتنِع بضرورة الصوم من أول الصيام..

ولكن مَهلًا أيها الحبيب..

فهو يقتنع بضرورة الصوم من أول الصيام وذلك تَمْجيدًا للذات التي عَظُمَت أمام صانِعها؛ ألا وهو نَفْس الإنسان، كما ذكرنا أيضًا هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت في أقسام أخرى.  الذي حَوَّل كل الممارَسات الروحية إلى غِذاء شهي للذات لكي تَتَغَذَّى عليه وتنمو وتسمن.

* فيتحوَّل الصوم إلى مجرد التزام خارجي أمام الجميع؛ لكي تشير إليه أصابِع الآخرين أنه إنسان روحاني.  مهما عَلت صِحته أو تدهورَت، فهو مُلْتَزِم بجميع الأصوام..  حسنًا أيها الحبيب أن تكون مُلْتَزِمًا بكل الأصوام، ولكن ما هو الهدف الباطِني لهذا الالتزام الذي لا يعرفه إلا الله وأنت..؟

"لأَنْ مَنْ مِنَ النَّاسِ يَعْرِفُ أُمُورَ الإِنْسَانِ إِلاَّ رُوحُ الإِنْسَانِ الَّذِي فِيهِ؟" (رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 2: 11).

* ومِن هُنا نرى من ضمن الأهداف الزائِفة للصوم..  هو أن يتحوَّل الصوم لمجرد إرضاء الإنسان لنفسه، وتَسْكين للضمير الذي ينخس فيه ويقول له: "كيف تكون الكنيسة كلها صائِمة وأنتَ مُفْطِر..؟!"  الضمير يعْمَل عَمَلهُ الإيجابي، والروح القدس يُنَشِّط هذا الضمير لكي يدفَعَك خطوة للأمام، وتترك الكسل والتهاون، وتجري في طريق الروح والفضائل..  ولكن أنتَ يا مَنْ تُمَجِّد ذاتَك، وتَهتَم بها أكثر من نموَّك الروحي، تُحَوِّل هذا الفِكر إلى عبودية ذاتَك..  تحوِّل الروحيات إلى جسديات مهما كانت صورتها الخارجية..

* فاحتَرِس أيها الحبيب أن يكون الصوم تعذيب للجسد بالمأكولات الغير مَرغوبة، والتي نُلْزِم أنفُسنها بها، من أجل مديح الآخرين، أو إرضاءً للضمير، أو تمجيدًا للذات فقط دون أن ندري.

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتمقالات القمص بطرس البراموسي

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/articles/fr-botros-elbaramosy/a/fasting-wrong.html