الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

أرشيف كلمات الترانيم المسيحية | قاعدة بيانات الأناشيد الروحية على الإنترنت
فهرس الترانيم | ترنيمة مكتوبة | نص الترتيلة

كلمات مديح القديس الشهيد أبو فام الجندي *

في مجمع الأبرار قائم بكل وقار شهيد كريم مختار أبو فام الجندي

كوكب ظهر في أوسيم بقلب طاهر ورحيم في طقس الساروفيم أبو فام الجندي

هو أبن انسطاسيوس حبيب الرب أيسوس يقدس اسم الثالوث أبو فام الجندي

أمه امرأة نقية سوسنة التقية ربته في المسيحية أبو فام الجندي

دعوه باسم أبو فام سلك في الروح بتمام وصلاة كل الأيام أبو فام الجندي

أحب البتولية محبة حقيقية ورفض الزوجية أبو فام الجندي

ذاع صيته في كل مكان حتى انزعج الشيطان فهيج السلطان أبو فام الجندي

فأرسل مكسيمانوس إلي الوالي اريانوس ليبعده عن أيسوس أبو فام الجندي

فأخذ أريانوس الجنود وذهب بكل جحود الي اوسيم بوعود أبو فام الجندي

فظهر له ميخائيل ووعده بثلاث أكاليل فأستقبله بالتهليل أبو فام الجندي

وأخبره عن أمه وعن عودة دمه إلي اوسيم بلده أبو فام الجندي

صرخ القديس أبو فام أعني إلي التمام حتى أصل إليك بسلام أبو فام الجندي

وأحضر تاوضروس وأعلمه بالطقوس وبما قاله ني انجليوس أبو فام الجندي

اعلمه عن اديوجانيس انه عبد أمين و حريص علي دم القديس أبو فام الجندي

وأنه سيدفن جسده في مكان خارج بلده في طما كما وعده أبو فام الجندي

جاء اريانوس لأوسيم يسأل أين العظيم إنسان طيب وكريم أبو فام الجندي

وسأله أن يخضع لأبلون يركع وبخور شرير يرفع أبو فام الجندي

رفض القديس بإصرار قائلا لا أقدر الهي يسوع البار أبو فام الجندي

فربطوه بسلاسل وجروه بمحافل من أجل اله باطل أبو فام الجندي

فقال القديس أبو فام مهما طالت الأيام سأصل للمسيح بسلام أبو فام الجندي

القوه عبيده في النار مع أمه في انتصار علب شر الأشرار أبو فام الجندي

أرسلوه إلي انطاكيه وفي طلعة بهية وبخ السلطة الملكية أبو فام الجندي

غضب مكسيمانوس وقال يا أرمانوس ارموه في البحر ليغوص أبو فام الجندي

لكن رب القوات رأي أيمانه بثبات فأنقذه بالمعجزات أبو فام الجندي

مكسيمانوس قد ثار وقال لهم يا حضار ما هذا الذي صار أبو فام الجندي

واذا بزوبعة عظيمة مكسيمانوس فيها كغيمه ونزل البحر بهزيمة أبو فام الجندي

صرخ أنقذني يا أبو فام وعرفني يسوع بتمام أعبده مدي الأيام أبو فام الجندي

صلي لأجله ونجاه أن يخرج للحياة ولكنه عاد لخطاياه أبو فام الجندي

للإسكندرية أعادوه لدم مار مرقص أبوه للأشرار سلموه أبو فام الجندي

ارمانيوس حاول يثنيه وأيمانه يلاشيه لكن النعمة عملت فيه أبو فام الجندي

فعصره في الهمبازين كي يخضع للشياطين أعلن إيمانه بيقين أبو فام الجندي

أرسلوه لوالي انصنا كي يبعدوه عن ربنا فقال ده يوم فرحنا أبو فام الجندي

فصلبوه علي الخشبة كما فعلوا بربه ونجاه من أحبه أبو فام الجندي

علي الأرض سحلوه بمرارة أذلوه وفي الآتون وضعوه أبو فام الجندي

قال الوالي بعد تفكير أرسلوه إلي اخميم لينال عذاب عظيم أبو فام الجندي

المركب في طما وقفت ولمار فام خضعت مكانها ما تحركت أبو فام الجندي

احضروا ساحر معروف بالشيطان مغرور اسمه الكسندروس المشهور أبو فام الجندي

الوالي عنده أمل أن المركب لسيرها تكمل لكن الساحر فشل أبو فام الجندي

قال بسرعة أنزلوه وعني أبعدوه ورأسه اقطعوه أبو فام الجندي

وسال دم القديس ينادي بالتكريس وكان فرحان كعريس أبو فام الجندي

فقام اديوجانيس وحمل دم القديس لأنه غالي نفيس أبو فام الجندي

سلام لأسم الشهيد عظيم غالي مجيد اسمه طاهر فريد أبو فام الجندي

سلام لحبيب أيسوس و عابد الثالوث الذي حير أريانوس أبو فام الجندي

ودفن بإكرام وجلال و احترام لأنه شهيد مقام أبو فام الجندي

وظهرت شفاعته ووضحت بركاته و استجابة صلواته أبو فام الجندي

وبنيت له كنيسة في طما الحريصة ذو القيمة النفيسة أبو فام الجندي

وأيضا في أوسيم بنوا كنيسة بتكريم وأعطوا لأسمه تعظيم أبو فام الجندي

أذكرها علي الدوام اذكرنا مدي الأيام يعطينا الرب سلام أبو فام الجندي

و الحضار و الغايبين وسائر المؤمنين عندما نصرخ قائلين أبو فام الجندي

تفسير أسمك في أفواه كل المؤمنين الكل يقولون يا اله الشهيد أبو فام أعنا أجمعين

كلمات الترنيمة بتنسيق مختلف من موقع الأنبا تكلا

في مجمع الأبرار قائم بكل وقار شهيد كريم مختار أبو فام الجندي كوكب ظهر في أوسيم بقلب طاهر ورحيم في طقس الساروفيم أبو فام الجندي هو أبن انسطاسيوس حبيب الرب أيسوس يقدس اسم الثالوث أبو فام الجندي أمه امرأة نقية سوسنة التقية ربته في المسيحية أبو فام الجندي دعوه باسم أبو فام سلك في الروح بتمام وصلاة كل الأيام أبو فام الجندي أحب البتولية محبة حقيقية ورفض الزوجية أبو فام الجندي ذاع صيته في كل مكان حتى انزعج الشيطان فهيج السلطان أبو فام الجندي فأرسل مكسيمانوس إلي الوالي اريانوس ليبعده عن أيسوس أبو فام الجندي فأخذ أريانوس الجنود وذهب بكل جحود الي اوسيم بوعود أبو فام الجندي فظهر له ميخائيل ووعده بثلاث أكاليل فأستقبله بالتهليل أبو فام الجندي وأخبره عن أمه وعن عودة دمه إلي اوسيم بلده أبو فام الجندي صرخ القديس أبو فام أعني إلي التمام حتى أصل إليك بسلام أبو فام الجندي وأحضر تاوضروس وأعلمه بالطقوس وبما قاله ني انجليوس أبو فام الجندي اعلمه عن اديوجانيس انه عبد أمين و حريص علي دم القديس أبو فام الجندي وأنه سيدفن جسده في مكان خارج بلده في طما كما وعده أبو فام الجندي جاء اريانوس لأوسيم يسأل أين العظيم إنسان طيب وكريم أبو فام الجندي وسأله أن يخضع لأبلون يركع وبخور شرير يرفع أبو فام الجندي رفض القديس بإصرار قائلا لا أقدر الهي يسوع البار أبو فام الجندي فربطوه بسلاسل وجروه بمحافل من أجل اله باطل أبو فام الجندي فقال القديس أبو فام مهما طالت الأيام سأصل للمسيح بسلام أبو فام الجندي القوه عبيده في النار مع أمه في انتصار علب شر الأشرار أبو فام الجندي أرسلوه إلي انطاكيه وفي طلعة بهية وبخ السلطة الملكية أبو فام الجندي غضب مكسيمانوس وقال يا أرمانوس ارموه في البحر ليغوص أبو فام الجندي لكن رب القوات رأي أيمانه بثبات فأنقذه بالمعجزات أبو فام الجندي مكسيمانوس قد ثار وقال لهم يا حضار ما هذا الذي صار أبو فام الجندي واذا بزوبعة عظيمة مكسيمانوس فيها كغيمه ونزل البحر بهزيمة أبو فام الجندي صرخ أنقذني يا أبو فام وعرفني يسوع بتمام أعبده مدي الأيام أبو فام الجندي صلي لأجله ونجاه أن يخرج للحياة ولكنه عاد لخطاياه أبو فام الجندي للإسكندرية أعادوه لدم مار مرقص أبوه للأشرار سلموه أبو فام الجندي ارمانيوس حاول يثنيه وأيمانه يلاشيه لكن النعمة عملت فيه أبو فام الجندي فعصره في الهمبازين كي يخضع للشياطين أعلن إيمانه بيقين أبو فام الجندي أرسلوه لوالي انصنا كي يبعدوه عن ربنا فقال ده يوم فرحنا أبو فام الجندي فصلبوه علي الخشبة كما فعلوا بربه ونجاه من أحبه أبو فام الجندي علي الأرض سحلوه بمرارة أذلوه وفي الآتون وضعوه أبو فام الجندي قال الوالي بعد تفكير أرسلوه إلي اخميم لينال عذاب عظيم أبو فام الجندي المركب في طما وقفت ولمار فام خضعت مكانها ما تحركت أبو فام الجندي احضروا ساحر معروف بالشيطان مغرور اسمه الكسندروس المشهور أبو فام الجندي الوالي عنده أمل أن المركب لسيرها تكمل لكن الساحر فشل أبو فام الجندي قال بسرعة أنزلوه وعني أبعدوه ورأسه اقطعوه أبو فام الجندي وسال دم القديس ينادي بالتكريس وكان فرحان كعريس أبو فام الجندي فقام اديوجانيس وحمل دم القديس لأنه غالي نفيس أبو فام الجندي سلام لأسم الشهيد عظيم غالي مجيد اسمه طاهر فريد أبو فام الجندي سلام لحبيب أيسوس و عابد الثالوث الذي حير أريانوس أبو فام الجندي ودفن بإكرام وجلال و احترام لأنه شهيد مقام أبو فام الجندي وظهرت شفاعته ووضحت بركاته و استجابة صلواته أبو فام الجندي وبنيت له كنيسة في طما الحريصة ذو القيمة النفيسة أبو فام الجندي وأيضا في أوسيم بنوا كنيسة بتكريم وأعطوا لأسمه تعظيم أبو فام الجندي أذكرها علي الدوام اذكرنا مدي الأيام يعطينا الرب سلام أبو فام الجندي و الحضار و الغايبين وسائر المؤمنين عندما نصرخ قائلين أبو فام الجندي تفسير أسمك في أفواه كل المؤمنين الكل يقولون يا اله الشهيد أبو فام أعنا أجمعين

كلمات الترنيمة بتنسيق مختلف من موقع الأنبا تكلا

في مجمع الأبرار            قائم بكل وقار                شهيد كريم مختار              أبو فام الجندي

كوكب ظهر في أوسيم      بقلب طاهر  ورحيم        في طقس الساروفيم           أبو فام الجندي

هو أبن انسطاسيوس        حبيب الرب أيسوس        يقدس اسم الثالوث             أبو فام الجندي

أمه امرأة نقية                سوسنة التقية                ربته في المسيحية             أبو فام الجندي

دعوه باسم أبو فام           سلك في الروح بتمام       وصلاة كل الأيام              أبو فام الجندي

أحب البتولية                 محبة حقيقية                 ورفض الزوجية               أبو فام الجندي

ذاع صيته في كل مكان     حتى انزعج الشيطان       فهيج السلطان                  أبو فام الجندي

فأرسل مكسيمانوس إلي الوالي اريانوس                ليبعده عن أيسوس             أبو فام الجندي

فأخذ أريانوس الجنود       وذهب بكل جحود           الي اوسيم بوعود              أبو فام الجندي

فظهر له ميخائيل            ووعده بثلاث أكاليل        فأستقبله بالتهليل               أبو فام الجندي

وأخبره عن أمه              وعن عودة دمه              إلي اوسيم بلده                 أبو فام الجندي

صرخ القديس أبو فام       أعني إلي التمام             حتى أصل إليك بسلام        أبو فام الجندي

وأحضر تاوضروس        وأعلمه بالطقوس            وبما قاله ني انجليوس        أبو فام الجندي

اعلمه عن اديوجانيس       انه عبد أمين و حريص    علي دم القديس                أبو فام الجندي

وأنه سيدفن جسده           في مكان خارج بلده         في طما كما وعده              أبو فام الجندي

جاء اريانوس لأوسيم       يسأل أين العظيم            إنسان طيب وكريم            أبو فام الجندي

وسأله أن يخضع            لأبلون يركع                 وبخور شرير يرفع           أبو فام الجندي

رفض القديس بإصرار     قائلا لا أقدر                 الهي يسوع البار               أبو فام الجندي

فربطوه بسلاسل             وجروه بمحافل              من أجل اله باطل             أبو فام الجندي

فقال القديس أبو فام         مهما طالت الأيام            سأصل للمسيح بسلام         أبو فام الجندي

القوه عبيده في النار         مع أمه في انتصار          علب شر الأشرار             أبو فام الجندي

أرسلوه إلي انطاكيه         وفي طلعة بهية              وبخ السلطة الملكية           أبو فام الجندي

غضب مكسيمانوس         وقال يا أرمانوس           ارموه في البحر ليغوص     أبو فام الجندي

لكن رب القوات             رأي أيمانه بثبات           فأنقذه بالمعجزات              أبو فام الجندي

مكسيمانوس قد ثار          وقال لهم يا حضار          ما هذا الذي صار              أبو فام الجندي

واذا بزوبعة عظيمة         مكسيمانوس فيها كغيمه     ونزل البحر بهزيمة           أبو فام الجندي

صرخ أنقذني يا أبو فام     وعرفني يسوع بتمام        أعبده مدي الأيام               أبو فام الجندي

صلي لأجله                  ونجاه أن يخرج للحياة      ولكنه عاد لخطاياه             أبو فام الجندي

للإسكندرية أعادوه          لدم مار مرقص أبوه        للأشرار سلموه                أبو فام الجندي 

ارمانيوس حاول يثنيه      وأيمانه يلاشيه               لكن النعمة عملت فيه         أبو فام الجندي

فعصره في الهمبازين       كي يخضع للشياطين       أعلن إيمانه بيقين              أبو فام الجندي

أرسلوه لوالي انصنا         كي يبعدوه عن ربنا         فقال ده يوم فرحنا             أبو فام الجندي

فصلبوه علي الخشبة        كما فعلوا بربه               ونجاه من أحبه                 أبو فام الجندي

علي الأرض سحلوه        بمرارة أذلوه                 وفي الآتون وضعوه           أبو فام الجندي

قال الوالي بعد تفكير        أرسلوه إلي اخميم           لينال عذاب عظيم             أبو فام الجندي

المركب في طما وقفت      ولمار فام خضعت          مكانها ما تحركت              أبو فام الجندي

احضروا ساحر معروف    بالشيطان مغرور            اسمه الكسندروس المشهور أبو فام الجندي

الوالي عنده أمل أن         المركب لسيرها تكمل      لكن الساحر فشل              أبو فام الجندي

قال بسرعة أنزلوه           وعني أبعدوه                ورأسه اقطعوه                 أبو فام الجندي

وسال دم القديس             ينادي بالتكريس             وكان فرحان كعريس         أبو فام الجندي

فقام اديوجانيس              وحمل دم القديس            لأنه غالي نفيس               أبو فام الجندي

سلام لأسم الشهيد            عظيم غالي مجيد           اسمه طاهر فريد              أبو فام الجندي

سلام لحبيب أيسوس        و عابد الثالوث              الذي حير أريانوس           أبو فام الجندي

ودفن بإكرام                  وجلال و احترام            لأنه شهيد مقام                 أبو فام الجندي

وظهرت شفاعته             ووضحت بركاته            و استجابة صلواته            أبو فام الجندي

وبنيت له كنيسة             في طما الحريصة           ذو القيمة النفيسة              أبو فام الجندي

وأيضا في أوسيم            بنوا كنيسة بتكريم           وأعطوا لأسمه تعظيم أبو فام الجندي

أذكرها علي الدوام          اذكرنا مدي الأيام           يعطينا الرب سلام             أبو فام الجندي

و الحضار و الغايبين       وسائر المؤمنين             عندما نصرخ قائلين          أبو فام الجندي

تفسير أسمك في أفواه       كل المؤمنين الكل يقولون  يا اله الشهيد أبو فام أعنا أجمعين

كلمات الترنيمة بتنسيق مختلف من موقع الأنبا تكلا

1ـ فى مجمع الأبرار
شهيد كريم مختار
2ـ كوكب ظهر فى أوسيم
فى طقس السيرافيم
3ـ هو ابن أنسطاسيوس
يقدس اسم الثالوث
4ـ أمه إمرأة نقية
ربته فى المسيحية
5ـ دعوه باسم أبو فام
وصلاة كل أليام
6ـ أحب البتولية
ورفض الزوجية
7ـ ذاع صيته فى كل مكان
فهيج السلطان
8ـ فأرسل مكسيمانوس
ليبعده عن إيسوس
9ـ فأخذ أريانوس الجنود
إلى أوسيم بوعود
10ـ فظهر لـه ميخائيل
فاستقبله بالتهليل
11ـ وأخبره عن أمـه
إلى أوسيم بلده
12ـ صرخ القديس أبو فام
حتى أصل إليك بسلام
13ـ وأحضر تاوضروس
وبما قاله نى آنجيلوس
14ـ أعلمه عن اديوجانيس
على جسد القديس
15ـ وأنه سيدفن جسده
 فى طما كما وعده
16ـ جاء أريانوس لأوسيم
إنسان طيب وكريم
17ـ وسأله أن يخضع
وبخور شرير يرفع
18ـ رفض القديس بإصرار
إلهى يسوع البار
19ـ فربطوه بسلاسل
من أجل إله باطل
20ـ فقال القديس أبو فام
سأصل للمسيح بسلام
21ـ ألقوا عبيده فى النار
على شر الأشرار
22ـ أرسلوه إلى إنطاكية
وبخ السلطة الملكية
23ـ غضب مكسيمانوس
ارموه فى البحر ليغوص
24ـ لكن رب القوات
فأنقذه بالمعجزات
25ـ مكسمانوس قد ثار
ما هذا الذى صار
26ـ وإذا بزوبعة عظيمة
ونزل البحر بهزيمة
27ـ صرخ أنقذنى يا أبو فام
أعبده مدى الأيام
28ـ صلى لأجله ونجاه
لكنه عاد لخطاياه
29ـ للإسكندرية أعادوه
للأشرار سلموه
30ـ أرمانيوس حاول يثنيه
لكن النعمة عملت فيه
31ـ فعصروه بالهنبازين
أعلن إيمانه بيقين
32ـ أرسلوه لوالى أنصنا
فقال ده يوم فرحنا
33ـ فصلبوه على خشبة
ونجاه من أحبه
34ـ على الأرض سحلوه
وفى الآتون وضعوه
35ـ قال الوالى بعد تفكير
لينال عذاب عظيم
36ـ المركب فى طما وقفت
مكانها ما تحركت
37ـ أحضروا ساحر معروف
اسمه الكسندروس المشهور
38ـ الوالى عنده أمل
لكن الساحر فشل
39ـ قال بسرعة إنزلوه
ورأسه إقطعوه
40ـ وسال دم القديس
وكان فرحان كعريس
41ـ فقام اديوجانيس
لأنه غالى نفيس
42ـ سلام لسم شهيد
اسمه طاهر فريد
43ـ سلام لحبيب إيسوس
الذى حير أريانوس
44ـ ودُفن بإكرام
لأنه شهيد مقام
45ـ وظهرت شفاعته
واستجابة صلواته
46ـ وبُنيت لـه كنيسة
ذو قيمة نفيسة
47ـ وأيضًا فى أوسيم
واعطوا لاسمه تعظيم
48ـ أذكرنا على الدوام
يعطينا الرب سلام
49ـ والحُضَّـار والغائبين
عندما نصرخ قائلين
50ـ تفسير اسمك فى أفواه
الكل يقولون يا إله

 

قائم بكل وقار
أبو فام الجندى
بقلب طاهر ورحيم
أبو فام الجندى
حبيب الرب إيسوس
أبو فام الجندى
سوسنة النقية
أبو فام الجندى
سلك بالروح بتمام
أبو فام الجندى
محبة حقيقية
أبو فام الجندى
حتى انزعج الشيطان
أبو فام الجندى
إلى الوالى أريانوس
أبو فام الجندى
 وذهب بكل جحود
أبو فام الجندى
ووعده بثلاث أكاليل
أبو فام الجندى
وعن عودة جسده
أبو فام الجندى
أعنى إلى التمام
أبو فام الجندى
وأعلمه بالطقوس
أبو فام الجندى
إنه عبد أمين وحريص
أبو فام الجندى
فى مكان خارج بلده
أبو فام الجندى
يسأل أين العظيم
أبو فام الجندى
ولآبلون يركع
أبو فام الجندى
قائلًا لا أقدر
أبو فام الجندى
وجرحوه بمحافل
أبو فام الجندى
مهما طالت الأيام
أبو فام الجندى
مع أمه فى انتصار
أبو فام الجندى
وفى طلعة بهية
أبو فام الجندى
وقال يا أرمانيوس
أبو فام الجندى
رأى إيمانه بثبات
أبو فام الجندى
وقال لهم يا حُضَّار
أبو فام الجندى
مكسيمانوس فيها كغنيمة
أبو فام الجندى
وعرفنى يسوع بتمام
أبو فام الجندى
أن يخرج للحياة
أبو فام الجندى
ده مارمرقس أبوه
أبو فام الجندى
وإيمانه يلاشيه
أبو فام الجندى
كى يخضع للشياطين
أبو فام الجندى
كى يبعدوه عن ربنا
أبو فام الجندى
كما فعلوا بربه
أبو فام الجندى
بمرارة أذلوه
أبو فام الجندى
أرسلوه لأخميم
أبو فام الجندى
ولمار فام خضعت
أبو فام الجندى
بالشيطان مغرور
أبو فام الجندى
إن المركب لسيرها تكمل
أبو فام الجندى
وعنى إبعدوه
أبو فام الجندى
ينادى بالتكريس
أبو فام الجندى
وحمل جسد القديس
أبو فام الجندى
عظيم غالى ومجيد
أبو فام الجندى
وعابد الثالوث
أبو فام الجندى
وجلال واحترام
أبو فام الجندى
ووضحت بركاته
أبو فام الجندى
فى طما الحريصة
أبو فام الجندى
بنو كنيسة بتكريم
أبو فام الجندى
أذكرنا مدى الأيام
أبو فام الجندى
وسائر المؤمنين
أبو فام الجندى
كل المؤمنين
أبو فام أعنا آجمعين

____________________
* استشهاده: 27 طوبة - تذكاره: 1 بؤونة - تكريس كنيسته: 27 أبيب

[ www.St-Takla.org ]

إرسل هذه الصفحة لصديق

قسم المديح و التمجيد المكتوب للقديسين و الشهداء - بطريركيه الاقباط الارثوذكس - موقع الأنبا تكلا هيمانوت - الأسكندرية - مصرموقع الأنبا تكلا هيمانوت - الصفحة الرئيسية

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية -مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/Lyrics-Spiritual-Songs/08-Coptic-Taraneem-Kalemat_Meem-Noun/Madi7-Al-Shahead-Abo-Fam-El-Gondy.html