الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب حياة التوبة والنقاوة لقداسة البابا شنودة الثالث

 136- تغذية الروح

 

إننا نهتم بالجسد فنعطيه غذاءه. ونجمله بالزينة.

و كما يتزين الجسد ويلبس، ينبغي أيضًا أن تتزين الروح، والروح تتزين بالفضائل، زينة الروح الوديع الهادئ كما يقول الرسول (2بط 3: 4). وتلبس "لباس العرس" (متى 22: 11، 12) وتلبس "لباس العرس" (متى 22: 11، 12). الذي يستحق لابسوه الدخول مع الرب في ملكوته. وتلبس البز (الحرير) الذي هو تبررات القديسين (رؤ 19: 8) وتقف أمام الله في ثبات بيض..

فهل أنت تزين روحك بكل ثمار الروح (غل 5: 22). أم تقف أمام الله عريانًا مثل كنيسة لاودكية (رؤ 3: 17). واعرف أن كل زينة الجسد من الخارج لا تنفع، كما يقول المزمور:

 كل مجد ابنة الملك من داخل (مز 45)

St-Takla.org         Image: Intercession of Virgin Mary صورة: طلب شفاعة مريم العذراء

St-Takla.org Image: Intercession of Virgin Mary

صورة في موقع الأنبا تكلا: طلب شفاعة مريم العذراء

مع أنها "مشتملة بأطراف موشاة بالذهب، ومزينة بأنواع كثيرة"، فلتقف روحك في اليوم الأخير بكامل زينتها أمام الله "كعروس مزينة لعريسها" (رؤ 21: 2).

ومن جهة لباس الروح، ما أجمل تلك العبارة التي قيلت عن المعمودية "لأن جميعكم الذين اعتمدتم للمسيح قد لبستم المسيح" (غل 3: 27)، يوم خرجت الروح من المعمودية في أكمل بهائها.. ويضاف إلى هذا أيضًا:

ما تلبسه الروح من أكاليل، نتيجة لجهادها وانتصارها.

فما الذي تلبسه روحك من كل هذا؟ هل أنت مثل تابوت العهد الذي كان مصفحًا بالذهب من الداخل ومن الخارج (خر 25: 11)؟

*وفى الاهتمام بالروح، ضع أمامك هذه الوصايا:

1- اسلكوا بالروح، فلا تكملوا شهوة الجسد (غل 5: 6).

2- امتلئوا بالروح (أف 5: 18).

3- حارين في الروح (رو 12: 11)

و هكذا تعبد الله بالروح (في 3: 3). وتصلى بالروح، وتريل بالروح (1كو 14: 15). (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات والكتب الأخرى). وتثمر ثمار الروح (غل 5: 22)، عالما أن "من يزرع للروح، فمن الروح يحصد حياة أبدية" (غل 6: 8). إن سرت هكذا يمكنك أن تحفظ توبتك ولا ترجع إلى الوراء..

أعط روحك غذاءها. أما جسدك فأعطه ما يقوته، لا ما يشتهيه.

إن تقويتك لروحك تحفظ من السقوط..

إن التجارب والإغراءات والحروب الروحية يتعرض لها الكل. ولكن يثبت الأقوياء روحيًا كالبيت على الصخر (متى7: 24، 25). هؤلاء الذين تغذت أرواحهم بكلمة الله، وقويت بكل التداريب الروحية، وأصبحت لها خبرة بحروب الشياطين، وقدرة على قتالهم.. صاروا أقوياء من الداخل، كمدن محصنة. ولكن لماذا يسقط البعض؟

يسقطون، لأنه لا توجد مقاومة في الداخل، ولا حصانة.

كمرض يهاجم بلدة بأسرهم، فيصمد له الأقوياء، ويقع الضعفاء.

إن كان الأمر هكذا، حاول إذن أن تتقوي بالروح، حتى إن أتتك الخطية، لا تجد قبولًا ولا تجد استسلامًا، فتعبر وتمضي.. كون لك رصيدًا روحيًا ينفعك في السنوات العجاف..

غالبية الذين يسقطون، والذين ينتكسون بعد توبتهم، اكتفوا بترك الخطية في بدء التوبة. وفي نفس الوقت تركوا أرواحهم بلا تغذية، بلا تقوية، بلا عناية، حتى أصبحت في حالة من الضعف تجعلها سهلة السقوط.

أما أنت فلا تكن هكذا.. فلتكن لك وسائط روحية تربطك بإله، تسير عليها في نظام وبمواظبة. ولتكن لك الاجتماعات الروحية، والأصدقاء الروحيون، والقراءات الروحية، وجو روحي يحيط بك من كل ناحية، مع الأب الروحي وإرشاداته وتوجيهه..

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتالباب السادس: حفظ التوبة - كتاب حياة التوبة والنقاوة - البابا شنوده الثالث

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/His-Holiness-Pope-Shenouda-III-Books-Online/50-Hayat-El-Touba-Wal-Nakawa/Life-of-Repentance-and-Purity-136-Feeding.html