الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب ناظر الإله الإنجيلي مرقس الرسول القديس والشهيد لقداسة البابا شنودة الثالث

 141- هل أغفل مارمرقس مديح بطرس؟

 

إن أكثر رسول من رسل المسيح الاثني عشر اهتم به مار مرقس في إنجيله هو بطرس الرسول. ذكر دعوة الرب له كأول دعوة (1: 16-20)، ووضع اسمه في مقدمة اسماء الرسل (3: 16)، وذكر أن الرب دخل بيته وشفي حماته كأول معجزة شفاء ذكرها مار مرقس للرب (1: 29-31) وقال بعدها "فتبعه سمعان والذين معه" (1: 36) بينما الذين معه كانوا أندراوس ويعقوب ويوحنا (1: 29). وذكر أن بطرس قال للمسيح "ها قد تركنا كل شيء وتبعناك" (10: 28) وسمع مديح الرب لمن يترك شيئًا من أجل. وذكر مار مرقس أيضًا أن بطرس هو الذي قال للرب "يا سيدي أنظر، التينة التي لعنتها قد يبست" (11: 21). وذكر أيضًا أن الملاك قال للنسوة " اذهبن وقلن لتلاميذه ولبطرس أن يسبقكم إلي الجليل" (16: 7).

وذكره مع يعقوب ويوحنا في مناسبات هامة. فعند إقامة ابنة يايرس قال عن الرب " ولم يدع أحدًا يتبعه إلا بطرس ويعقوب ويوحنا" (5:37). وذكر أن هؤلاء الثلاثة هم الذين شاهدوا التجلي (9: 2-8)، وأنهم هم الذين هم الذين أخذهم الرب إلي بستان جثسيماني (14: 32). وأنهم هم ومعهم أندراوس سألوه علي انفراد ما هي علامات انتهاء العالم (13: 3).

St-Takla.org         Image: Fra Angelico. Linaiuoli Tabernacle - Peter Preaching with Mark. Predella. 1433. Tempera on panel. 39 x 56 cm. Museo di San Marco, Florence, Italy صورة: لوحة للفنان الإيطالي فرا أنجيليكو في خيمة اجتماع لينايولي - بطرس الرسول يعظ مع القديس مرقس، بريديلا، سنة 1433، زخرفة "تيمبرا" على لوحة بمقاس 39×56 سم، متحف مارمرقس، فلورنس، إيطاليا

St-Takla.org Image: Fra Angelico. Linaiuoli Tabernacle - Peter Preaching with Mark. Predella. 1433. Tempera on panel. 39 x 56 cm. Museo di San Marco, Florence, Italy

صورة في موقع الأنبا تكلا: لوحة للفنان الإيطالي فرا أنجيليكو في خيمة اجتماع لينايولي - بطرس الرسول يعظ مع القديس مرقس، بريديلا، سنة 1433، زخرفة "تيمبرا" على لوحة بمقاس 39×56 سم، متحف مارمرقس، فلورنس، إيطاليا

مَنْ مِن الرسل ذكره إنجيل مرقس بهذا الوضع وبهذه الكثرة؟ وإن كان بطرس يريد أن ينكر ذاته من باب التواضع، فلماذا سمح أن يلاقي بكل هذا الاهتمام في إنجيل مرقس؟

ماذا بقي إذن أن يقال في مديح بطرس؟ لقد اغفل أصحاب الرأي الآخر كل هذا الذي ذكرناه، وركزوا علي نقطتين، سنحاول أن نتناولهما الآن بشيء من التحليل والتعليق:

 

اعتراضان، والرد عليهما:

الأول: يقولون أن مرقس عندما ذكر اعتراف بطرس بالمسيح، لم يذكر بعدها تطويب الرب له وإعطاءه المفاتيح وقوله له " كل ما تربطه علي الأرض يكون مربوطًا في السموات، وكل ما تحله علي الأرض يكون محلولًا في السموات" (مت 16: 13-19).

في الواقع أن مار مرقس أراد أن يركز علي شخصية المسيح وحده. فلم يذكر هذا عن بطرس، كما لم يذكر هذا عن باقي الرسل أيضًا. فلم يذكر قول الرب لهم كما ورد في إنجيل متى " الحق أقول لكم كل ما تربطونه علي الأرض يكون مربوطًا في السماء، وكل ما تحلونه علي الأرض يكون محلولًا في السماء" (مت 18: 18). كما لم يذكر أيضًا ما ورد في إنجيل يوحنا أن الرب نفخ وقلا لهم " اقبلوا الروح القدس. (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات والكتب الأخرى). من غفرتم خطاياه تغفر له، من أمسكتم خطاياه أمسكت" (يو 20: 22، 23).

لماذا هذه الحساسية إذن من جهة بطرس الرسول؟! إن أشياء كثيرة لم يسجلها مار مرقس، تمر في هدوء، فلماذا لا يمر أيضًا بنفس الطريقة ما يخص بطرس الرسول.

إن مار مرقس لم يذكر شيئًا مثلًا في مديح يوحنا الرسول. فعندما قبض علي الرب، قال مار مرقس " وكان بطرس قد تبعه من بعيد إلي داخل دار رئيس الكهنة" (14: 45). وفي الواقع أن بطرس لم يتبع الرب وحده وقتذاك، بل كان هناك تلميذ آخر تبعه أيضًا (يو 18: 15-17). وأغفل مار مرقس هذا التلميذ الآخر. ولم نأخذ هذه دلالة علي علاقة بين هذا التلميذ ومرقس. لماذا إذن هذه الحساسية من جهة بطرس؟!

لم يذكر مار مرقس أيضًا أن يوحنا كان يتكئ في حضن الرب، وأن الرب كان يحبه. ولم يذكر أن بطرس طلب وساطة يوحنا ليعرف من هو الذي سيسلم المسيح. ولم يذكر أن يوحنا كان واقفًا عند صليب المسيح، وأن الرب قد عهد إليه بأمه العذراء، وأعتبره ابنًا خاصًا لها..

ومع ذلك نمر نحن علي هذا الإغفال ليوحنا ببساطة، ولا نستنتج منه مطلقًا أن يوحنا أوصي مرقس من باب الاتضاع ألا يكتب هذا عنه ولو من باب التلميح مثلما فعل يوحنا فيما بعد.. فلماذا إذن هذه الحساسية من جهة بطرس الرسول؟

ولم يذكر مرقس مديح آخرين ورد مدحهم في باقي الأناجيل.

لم يذكر دعوة فيلبس ونثانائيل، ولا مديح الرب لنثانائيل، ولا اعتراف نثانائيل بأن المسيح هو ابن الله، قبل اعتراف بطرس بسنين (يو 2: 47-51).

ولم يذكر مدح الرب ليوحنا المعمدان بقوله "الحق أقول لكم لم يقم من بين المولودين من النساء من هو أعظم من يوحنا المعمدان.." (مت 11: 11).

في الواقع أن مرقس الرسول كان هدفه أن يركز علي شخص المسيح بالذات. فلما وصل إلي اعتراف بطرس بأنه المسيح ابن الله اكتفي بهذا. ولم يشأ أن يستطرد في تفاصيل الحديث، لأن ذلك لم يكن هدفه.

نلاحظ أيضًا أن لوقا البشير فعل مثلما فعل مار مرقس تمامًا، وذكر اعتراف بطرس بالمسيح، واكتفي بهذا دون ذكر ما بعده من تطويب (لو 9: 18-20). ولم يأخذ أحد هذا الأمر دلالة علي أن لوقا اخذ معلوماته، عن بطرس، أو أن بطرس طلب إلي لوقا أن يمتنع عن ذِكْر مدحهُ تواضعًا!!

أما يوحنا الرسول، فلم يعرض لهذا الحادث كلية. وبالتالي لم يذكر شيئًا عن هذا السلطان الذي دفع إلي بطرس، وفي نفس الوقت ذكر هذا السلطان مدفوعًا للرسل جميعًا (20: 22، 23). ولم يقل أحد أن بطرس كان له تأثير علي يوحنا في إغفال هذا الأمر تواضعًا منه..

ننتقل إلي الاعتراض الثاني:

+ يقولون أن مار مرقس أغفل مشي بطرس علي الماء، تواضعًا من معلمه بطرس!!

ومشي بطرس علي الماء أغفله يوحنا البشير أيضًا (يو 6: 15-21). ولم يتعرض له لوقا إطلاقًا، ولم يرد إلا في إنجيل متى. ونحب أن نرد أيضًا بنفس طريقة مرقس وهي التركيز علي شخص المسيح وحده.

علي أننا من ناحية أخري نحب أن نقول إن المسألة ليست كلها مديحًا في هذه الحادثة بالذات، بل أن فيها أيضًا توبيخًا من الرب لبطرس عندما شك ووقع في الماء، فأمسك به الرب قائلًا: "يا قليل الإيمان، لماذا شككت" (مت 14: 31). وإن كان بطرس يقصد إظهار ضعفاته، فكان الأولي أن يذكر له إنجيل مرقس هذا الشك وهذا الوقوع وهذا التوبيخ من الرب.

إن هذا يجعلنا أن ننتقل إلي النقطة التالية وهي:

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتالفصل الخامس عشر: إنجيل مرقس - كتاب ناظر الإله الإنجيلي مرقس الرسول القديس والشهيد - البابا شنوده الثالث

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/His-Holiness-Pope-Shenouda-III-Books-Online/45-Morkos-El-Rasoul/Saint-Mark-141-Gospel-Praise.html