الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

مقالات البابا شنودة الثالث المنشورة في جريدة الأهرام - مقال يوم الأحد 21-1-2007

خطورة الخطوة الأولى المؤدية إلى الخطية

 

إن أردت يا أخي أن تحترس من السقوط, ابعد كل البعد عن الخطوة الأولى المؤدية إليه. وأعرف أن أطول طريق بدايته خطوة..

وفى غالبية الأحوال لا تهجم الخطية دفعة واحدة بكل قوتها. إنما قد تزحف زحفًا, ربما في مدة طويلة, نحو القلب. القلب الذي تريد أن تقتحمه, حتى تصل إليه بتدريج طويل...

فالذي يقع في الإدمان, لا يقع فيه فجأة,، إنما بتدرج قد لا يشعر به إلا بعد أن يصبح فريسة له. كذلك من يقع في لعب القمار أو في الرشوة, قد يصل إلى ذلك بعد فترة. وهكذا شهوة الزنا, وأيضًا شهوة السلطة..

فعلى الإنسان الحكيم أن يعرف من أين تأتيه الخطوة, ويرقب مراحلها. وعلى رأى المثل "الباب الذي تأتى منه الريح, عليه أن يسده ويستريح".

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

 ومراحل الخطية تبدأ غالبًا باتصال, ثم انفعال, ثم اشتعال...

St-Takla.org Image: First Step صورة في موقع الأنبا تكلا: الخطوة الأولى

St-Takla.org Image: First Step

صورة في موقع الأنبا تكلا: الخطوة الأولى

تصل الخطيئة أولًا عن طريق أسباب خارجية, أو فكر يلقيه الشيطان في القلب, أو عن طريق التهاون أو المعاشرات الرديئة. فإن أعطاها الإنسان مجالًا, قد تؤثر عليه فينفعل بها, سواء أكان انفعالًا فكريًا أو عاطفيًا. فإن تهاون من جهة هذا الانفعال الداخلي, تتحول إلى اشتعال. وفي هاتين المرحلتين تكون مؤثرات الخطية قد انتقلت من الخارج إلى الداخل, وهذا أخطر. وقد يتطور الأمر إلى ما هو أشدّ...

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

يتطور الأمر إلى صراع داخلي, ربما ينتهي إلى استسلام فسقوط...

إنه صراع بين الضمير والخطية, أو بين الروح والمادة. والصراع يدل على أن الإنسان رافض للخطية, ولكنها تلح عليه وهو يقاوم. إنها مرحلة متعبة, غير إنها أفضل من الاستسلام والسقوط. والإنسان قد أوقع نفسه في هذا الصراع, بتهاونه في المراحل السابقة...

وأنت لا تضمن نتيجة هذا الصراع بينك وبين الخطية...

فقد تنجح فيه بعد تعب. وقد تفشل فتلقى سلاحك, وتستسلم للعدو وتسقط. فالخطية من طبعها أنها لا تستريح حتى تكمل.

وإن سقطت في الخطية لا يتركك عدو الخير بل يستمر في محاربته, حتى تتكرر الخطية إلى أن تصبح عادة عندك أو طبعًا فيك. وتصل إلى الوضع الذي لا تستطيع أن تقاوم... بل تخضع لكل ما يقترحه الشيطان عليك, كعبدٍ له وللخطية التي سيطرت عليك.

إنه نوع من السبي, وقد يتطور إلى وضع أبشع...

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

قد تتطور العبودية للخطية إلى مذلة العبودية...!

أى الوضع الذي فيه يشتهى الخطية ولا يجدها..! ويطلبها متوسلًا بكل قواه. كمن يطلب شهوة المال, أو شهوة المقتنيات, أو شهوة الجسد, فلا يجدها. أو كمن يطلب العظمة أو الكبرياء أو الانتقام والتشفي. ويسعى بكل رغبته لعله يجد...

وكأنه يتوسل إلى الشيطان, أو يتسول من الشيطان, أن يمنحه الخطية. والشيطان لا يلبى نداءه ولا يستجيب... وهذه مذلة! وقد يتمادى الشيطان فيحتقر هذا الإنسان ومطالبه الخاطئة..!

فليفتكر كل شخص في أي مرحلة هو كائن؟

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

فليتك يا أخي تختصر هذا الجهاد, وتبعد عن الخطوة الأولى.

فهذا أسهل لك وأربح, وأكثر ضمانًا. كما أن بعدك هذا عن مسببات الخطية, ويدل على نقاوة قلبك, وعلى عدم قبولك للتفاوض مع العدو أو التعامل معه.

ضع أمامك مثال النبتة الصغيرة والشجرة الضخمة: فإنه من السهل جدًا أن تقتلع شجيرة صغيرة من الأرض. ولكنك إن صبرت عليها حتى صارت شجرة ضخمة, يكون من الصعب عليك اقتلاعها, لأن جذورها قد امتدت في الأرض وتعمقت. وحتى إن نجحت, فهناك خطورة...

قد تنتصر على فكر شرير في داخلك بعد صراع مريرًا, ولكنه في صراعك معه, يكون قد نجّس فكرك وربما قلبك أيضًا...

وحتى إن طردته من عقلك الواعي, قد يبقى في ذاكرتك وفي عقلك الباطن. (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات والكتب الأخرى). وربما يعود إليك بعد حين, أو يظهر في أحلامك أو في ظنونك... فلماذا كل هذا التعب؟! الوضع السليم هو أن تتخلص منه قبل أن يستقر, وقبل أن يتسع نطاقه في تدمير روحياتك.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

وبقدر إمكانك حاول أن تبعد عن الخطوة الأولى المؤدية إلى الخطية. ولا تسمح للخطية أن تتطور معك, أو أن تجعلك تتطور معها.. هذا إذا أردت أن تتوب, وأن تحفظ قلبك نقيًا.

وفى أي مرحلة وُجدتَ, لا تتطور إلى ما هو أسوأ.

لأن إرادتك قد تكون قوية في أول هذه المعركة الروحية, في مرحلة اتصال الخطيئة بك. فإذا انفعلت, تكون إرادتك قد بدأت تستجيب للخطأ. وفي الاشتعال تكون قد ضعفت. وفى الصراع تدخل في مرحلة حياة أو موت. فإن سقطت, تكون إرادتك قد وقعت صريعة في هذه الحرب. وإن صرت عبدًا للخطيئة, تكون إرادتك قد انتهت تمامًا, وتصبح إنسانًا مسلوب الإرادة. فالتفت إذن إلى نفسك, واحترس من الخطوة الأولى...

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

لأنه كلما يخطو الإنسان خطوة نحو الخطية تضعف إرادته ويميل إلى الخطية.

ويكون قد أعطى الشيطان مجالًا, ووسّع له مكانًا في داخل نفسه. وكلما يخطو خطوة أخرى, تقل مخافة الله في قلبه. بل يكون سقوطه بالعمل متوقعًا جدًا.

إذن لا يجوز إهمال أية خطية مهما كانت تبدو صغيرة, إنما ينبغي الحرص منها. فإن أي ثقب بسيط في سفينة, قد يتسع إذا أُهمل, حتى يتحول إلى كارثة. ونهر النيل في مجراه العظيم, قد بدأ بقطرات أمطار سقطت على جبل الحبشة, وسارت حتى وصلت إلينا نهرًا... وإهمالنا الضئيل في روحياتنا -إن تركناه حتى يكبر- يصير مخربًا لنا...

فلنحترس إذن مدققين من جهة محاربة الأخطاء.

التي ربما تكون أحيانًا عبارة عن قليل من الكسل والتهاون والتراخي. فالذي يهتم بالقليل, بلا شك سيقاوم الكثير. وكما يقول المثل الانجليزي "اهتم بالبنس, وستجد أن الجنيه يهتم بنفسه" Take care of the pennies and the pounds will take care of themselves.

كن إذن دقيقًا جدًا. لأن الخطأ الذي قد تظنه بسيطًا, ربما يجر إلى مشاكل ضخمة. واعرف أن التدقيق سوف يعلمك الحرص..

فالذي يهتم بالحشمة داخل غرفته الخاصة, سوف يحتشم بالطبع في خارجها. والتي في حجرتها الخاصة المغلقة عليها, تستحي من أرواح الملائكة والأبرار, هذه لابد أنها ستسلك بحشمة في الخارج أمام الناس..

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

إن الشيطان ذكي, لا يحارب الإنسان البار بخطية بشعة دفعة واحدة, ولا يطلب منه بابًا واسعًا يدخل منه إلى حياته. وكل ما في الأمر, أنه قد يستأذنك في ثقب إبرة, فلا تبالي وتسمح له, وهذا يكفيه. ثم يظل يوسعه حتى يتلف الحياة كلها!

وما أكثر الخطايا التي تدخل من ثقب إبرة!

فاحترس إذن وكن مدققًا...

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتمقالات بابا شنودة الثالث في جرنال الأهرام - البابا شنوده الثالث

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/His-Holiness-Pope-Shenouda-III-Books-Online/20-Makalat/2-Ahram/CopticPope-Articles-026-Sin-1.html