الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب عظات عن القديس مرقس - القس مرقس ميلاد

18- مسيح مارمرقس من جهة أعماله الخلاصية في الصعود

 

رابعًا: بالنسبة للصعود

متى ويوحنا فقط من البشيرين الأربعة هم الذين رأوا حادثة الصعود لأن الذين رأوا حادثة الصعود الإثنى عشر تلميذًا فقط. وقد أعلمهم السيد المسيح بذلك من قبل حيث قال لهم في يوحنا 6:

" فَإِنْ رَأَيْتُمُ ابْنَ الإِنْسَانِ صَاعِدًا إِلَى حَيْثُ كَانَ أَوَّلًا!" (إنجيل يوحنا 6: 62).

وقد حدث ذلك عندما ارتد الكثير من التلاميذ فكما يقول الكتاب المقدس:

"مِنْ هذَا الْوَقْتِ رَجَعَ كَثِيرُونَ مِنْ تَلاَمِيذِهِ إِلَى الْوَرَاءِ، وَلَمْ يَعُودُوا يَمْشُونَ مَعَهُ. فَقَالَ يَسُوعُ لِلاثْنَيْ عَشَرَ: «أَلَعَلَّكُمْ أَنْتُمْ أَيْضًا تُرِيدُونَ أَنْ تَمْضُوا؟»" (إنجيل يوحنا 6: 62).

فكان الرب يسوع يكلم الاثنى عشر تلميذًا فقط عندما قال "فإن رأيتم ابن الإنسان صاعدًا". إذن الذي سيرى الصعود الاثنى عشر تلميذًا فقط.

St-Takla.org Image: John Singleton Copley, The Ascension, Museum of Fine Arts, Boston, 1775 صورة في موقع الأنبا تكلا: لوحة للفنان جون سينجيلتون كوبي تصور صعود السيد المسيح، في متحف بوسطون للفنون الجميلة، 1775

St-Takla.org Image: John Singleton Copley, The Ascension, Museum of Fine Arts, Boston, 1775

صورة في موقع الأنبا تكلا: لوحة للفنان جون سينجيلتون كوبي تصور صعود السيد المسيح، في متحف بوسطون للفنون الجميلة، 1775

أيضًا في أعمال 1 يقول الكتاب:

وَفِيمَا كَانُوا يَشْخَصُونَ إِلَى السَّمَاءِ وَهُوَ مُنْطَلِقٌ، إِذَا رَجُلاَنِ قَدْ وَقَفَا بِهِمْ بِلِبَاسٍ أَبْيَضَ، وَقَالاَ: «أَيُّهَا الرِّجَالُ الْجَلِيلِيُّونَ، مَا بَالُكُمْ وَاقِفِينَ تَنْظُرُونَ إِلَى السَّمَاءِ؟ إِنَّ يَسُوعَ هذَا الَّذِي ارْتَفَعَ عَنْكُمْ إِلَى السَّمَاءِ سَيَأْتِي هكَذَا كَمَا رَأَيْتُمُوهُ مُنْطَلِقًا إِلَى السَّمَاءِ» (سفر أعمال الرسل 1: 10)؟

نلاحظ كلمة "أيها الرجال الجليليون" ومعروف أن الاثنى عشر تلميذًا كانوا من الجليل فيما عدا يهوذا الإسخريوطي. ولكن أتباع المسيح ليسوا جميعًا من الجليل. فنيقوديموس ويوسف الرامي غير جليليين كانوا من اتباع المسيح وهم ليسوا جليليين. والملاكين كانا يكلمان أناس جليليين إذًا لم يرى الصعود إلا الاثنى عشر تلميذ.

بالرغم من هذا نجد أن متى ويوحنا اللذان رأيا واقعة الصعود لم يكتبا عنها في إنجيليهما. وتتعجب عندما تعرف أن اثنين من السبعين رسولًا هما مرقس ولوقا، لم يريا الصعود ومع ذلك هما اللذين دونا هذه الواقعة (الصعود). ولكن فيما العجب يا أحبائي فهذا فكر الله. "تكلم أناس الله القديسين مسوقين من الروح القدس". وأريد أن أوضح لكم سبب عدم كتابة متى ويوحنا عن حادثة الصعود:

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

لماذا لم يكتب متى عن واقعة الصعود؟

متى كتب إنجيله عن المسيا الذي جاء يقيم مملكة إسرائيل. وهذا المسيا سيبقى إلى الأبد في وسط إسرائيل. فحتى في حادثة الصعود رغم أنه صعد بالجسد ولكنه في سيظل في وسط إسرائيل. ولأنه أراد أن يقدم لليهود المسيا الذي في وسط إسرائيل، تجنب أن يذكر واقعة الصعود نهائيًا.

لماذا لم يكتب يوحنا عن واقعة الصعود؟

يوحنا لم يتكلم عن الصعود لأنه قدم المسيح الإله الذي لم يترك السماء. ابن الإنسان الذي هو في السماء. هذا لاهوته. ولذلك أيضًا تجنب الكلام عن واقعة الصعود.

هناك اعتقاد خاطئ من البعض أن يوحنا حرص على كتابة ما لم يكتبه (متى ومرقس ولوقا)، فهذا التفكير بشري وخاطئ، وقد تحدثنا عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت في أقسام أخرى مثل أرشيف مارمرقس وغيره. بينما الواقع، يوحنا كتب ما ساقه الوحي لكتابته "تكلم أناس الله القديسين مسوقين من الروح القدس".

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

البشير لوقا تكلم عن واقعة الصعود:

لأنه قدم المسيح الإنسان الكامل وينبغى أن تقبله السماء. فقد صعد السيد المسيح ليمارس العمل الكهنوتي. لذلك تكلم البشير لوقا عن الصعود.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

مارمرقس تكلم عن واقعة الصعود:

مارمرقس تكلم عن المسيح الخادم. وذكر واقعة الصعود. ولكن هل انتهت خدمة السيد المسيح بواقعة الصعود؟! للرد على هذا السؤال نجد مارمرقس يقول لنا في إنجيله:

"وَأَمَّا هُمْ فَخَرَجُوا وَكَرَزُوا فِي كُلِّ مَكَانٍ، وَالرَّبُّ يَعْمَلُ مَعَهُمْ وَيُثَبِّتُ الْكَلاَمَ بِالآيَاتِ التَّابِعَةِ. آمِينَ" (إنجيل مرقس 16: 20).

أي أنه صعد ولا يزال يمارس عمله كخادم، حتى بعد صعوده. فالرب يعمل معهم ويثبت الكلام بالآيات التابعة.

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتكتاب عظات عن القديس مرقس - البابا شنوده الثالث

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-027-Father-Markos-Milad/001-Saint-Marc-Articles/St-Mark-Sermons-203-Gospel--Ascension.html