الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب عظات عن القديس مرقس - القس مرقس ميلاد

 2- أنواع كثيرة من الثياب في الكتاب المقدس

 

كل سنة وأنتم طيبين يا أحبائي، وكما اعتدنا أن نرتل في مديحة مارمرقس "في آخر برموده صار لنا عادة لذكرى الشهادة ماركوس بي أبسطولوس". ففي يوم 30 برمودة من كل عام الكنيسة تحتفل بعيد استشهاد القديس مارمرقس.

تكلمنا فيما سبق عن جوانب كثيرة في حياة مارمرقس، حيث سبق أن تكلمنا عن شخصه وإنجيله وعليته وكرازته، لذلك أريد أن أحدثكم اليوم عن موضوع لم يسبق لنا الحديث عنه وهو ثياب مارمرقس. وعندما أتكلم عن ثياب مارمرقس أجد أمامي الآية التي ذكرها معلمنا القديس مارمرقس في إنجيله وهي:

" وَتَبِعَهُ شَابٌّ لاَبِسًا إِزَارًا عَلَى عُرْيِهِ، فَأَمْسَكَهُ الشُّبَّانُ، فَتَرَكَ الإِزَارَ وَهَرَبَ مِنْهُمْ عُرْيَانًا" (إنجيل مرقس 14: 51، 52).

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

أنواع كثيرة من الثياب في الكتاب المقدس:

لكي أتكلم عن ثياب مارمرقس بحثت في الكتاب المقدس عما ذكر عن الثياب بوجه عام فوجدت أن هناك أنواع كثيرة من الثياب ذكرت في الكتاب المقدس.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

النوع الأول: ثياب نزعها الشيطان:

وجدت أن بعض الثياب نزعها الشيطان عن لابسيها. ناس كانوا يرتدون ثياب والشيطان سرق منهم هذه الثياب. وهناك أمثلة على هذا النوع من الثياب.

St-Takla.org         Image: St Mark - Andrea Del Castagno - Religious Painting Art - 1442 - Fresco - San Zaccaria, Venice صورة: الكاروز مرقس الرسول، لوحة فريسكو حائطية للفنان أندريا ديل كاستانو، 1442، في كنيسة سان زاكاريا (القديس زكريا)، فينيسيا

St-Takla.org Image: St Mark - Andrea Del Castagno - Religious Painting Art - 1442 - Fresco - San Zaccaria, Venice

صورة في موقع الأنبا تكلا: الكاروز مرقس الرسول، لوحة فريسكو حائطية للفنان أندريا ديل كاستانو، 1442، في كنيسة سان زاكاريا (القديس زكريا)، فينيسيا

1- ثوب البر الذي كان لأبوينا آدم وحواء:

وأول صورة كانت لأبونا آدم وأمنا حواء كانا يرتديا ثوب البر، ثوب البساطة، ثوب الطهارة، ثوب النقاء وكانا كلاهما عريانين ولم يخجلا واستطاع الشيطان أن يسرق هذا الثوب من أبونا آدم وأمنا حواء. فبمجرد أن دخلت الخطية بدأ أبونا آدم وأمنا حواء يشعران أنهما عريانان. ثوب سرقه الشيطان!

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

2- ثوب المسافر الذي خرج عليه لصوص وسرقوه:

أيضًا وجدت في الكتاب المقدس مثال لثوب آخر سرقه الشيطان وذلك في المثل الذي قاله الرب يسوع:

"«إِنْسَانٌ كَانَ نَازِلًا مِنْ أُورُشَلِيمَ إِلَى أَرِيحَا، فَوَقَعَ بَيْنَ لُصُوصٍ، فَعَرَّوْهُ وَجَرَّحُوهُ، وَمَضَوْا وَتَرَكُوهُ بَيْنَ حَيٍّ وَمَيْتٍ. فَعَرَضَ أَنَّ كَاهِنًا نَزَلَ فِي تِلْكَ الطَّرِيقِ، فَرَآهُ وَجَازَ مُقَابِلَهُ.وَكَذلِكَ لاَوِيٌّ أَيْضًا، إِذْ صَارَ عِنْدَ الْمَكَانِ جَاءَ وَنَظَرَ وَجَازَ مُقَابِلَهُ. وَلكِنَّ سَامِرِيًّا مُسَافِرًا جَاءَ إِلَيْهِ، وَلَمَّا رَآهُ تَحَنَّنَ، فَتَقَدَّمَ وَضَمَدَ جِرَاحَاتِهِ، وَصَبَّ عَلَيْهَا زَيْتًا َخَمْرًا، وَأَرْكَبَهُ عَلَى دَابَّتِهِ، وَأَتَى بِهِ إِلَى فُنْدُق وَاعْتَنَى بِهِ. وَفِي الْغَدِ لَمَّا مَضَى أَخْرَجَ دِينَارَيْنِ وَأَعْطَاهُمَا لِصَاحِبِ الْفُنْدُقِ، وَقَالَ لَهُ: اعْتَنِ بِهِ، وَمَهْمَا أَنْفَقْتَ أَكْثَرَ فَعِنْدَ رُجُوعِي أُوفِيكَ" (إنجيل لوقا 10: 30).

أي أن هذا الإنسان سرقوا ملابسه.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

3- ثياب مريض كورة الجدريين:

وجدت أيضًا في إنجيل مارمرقس على سبيل المثال الرجل الذي من كورة الجدريين الذي أتعبه الشيطان وأصابه بلوثة في عقله فكان جالسًا وهو عريان، وقد تحدثنا عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت في أقسام أخرى مثل أرشيف مارمرقس وغيره. وبمجرد أن خرج منه الشيطان بقوة الرب يسوع اللاجئون فإذا به لابسًا وعاقلًا.

"وَجَاءُوا إِلَى يَسُوعَ فَنَظَرُوا الْمَجْنُونَ الَّذِي كَانَ فِيهِ اللَّجِئُونُ جَالِسًا وَلاَبِسًا وَعَاقِلًا، فَخَافُوا" (إنجيل مرقس 5: 15).

كان الشيطان قد سرق ملابسه.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

النوع الثاني: ثياب صنعها الإنسان بنفسه:

وجدت نوع آخر من الثياب، ثياب يصنعها الإنسان بنفسه وأردت أن أعرف موقف الله من هذه الثياب. والمثل على ذلك ما فعله آدم وحواء.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

آدم وحواء حاولا أن يسترا عريهما بثياب من صنعهما:

فيقول الكتاب:

"فَانْفَتَحَتْ أَعْيُنُهُمَا وَعَلِمَا أَنَّهُمَا عُرْيَانَانِ. فَخَاطَا أَوْرَاقَ تِينٍ وَصَنَعَا لأَنْفُسِهِمَا مَآزِرَ. وَسَمِعَا صَوْتَ الرَّبِّ الإِلهِ مَاشِيًا فِي الْجَنَّةِ عِنْدَ هُبُوبِ رِيحِ النَّهَارِ، فَاخْتَبَأَ آدَمُ وَامْرَأَتُهُ مِنْ وَجْهِ الرَّبِّ الإِلهِ فِي وَسَطِ شَجَرِ الْجَنَّةِ. فَنَادَى الرَّبُّ الإِلهُ آدَمَ وَقَالَ لَهُ: «أَيْنَ أَنْتَ؟». فَقَالَ: «سَمِعْتُ صَوْتَكَ فِي الْجَنَّةِ فَخَشِيتُ، لأَنِّي عُرْيَانٌ فَاخْتَبَأْتُ»" (سفر التكوين 3: 7-10).

 أي أن آدم وحواء عندما شعرا أنهما عريانان صنعا لأنفسهما مآزر (ثياب) ليسترا بها عريهما، لكن وجدنا أن الله كشف لآدم وحواء وللجنس البشري كله أن هذه الثياب غير نافعة فما أن خرجت أشعة الشمس حتى سقط ورق التين الذي كانا يغطيان به جسدهما فاكتشف آدم أنه ما زال عاريًا. فتدخل الله ليكسوا آدم.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

النوع الثالث: ثياب يجب أن نتركها من أجل تبعيتنا للسيد المسيح:

هذا نوع آخر من الثياب، وهي ثياب يصنعها الإنسان بنفسه لكن كما نرى بلا جدوى. تكلم عنها معلمنا أشعياء النبي وقال: "خُيُوطُهُمْ لاَ تَصِيرُ ثَوْبًا، وَلاَ يَكْتَسُونَ بِأَعْمَالِهِمْ. أَعْمَالُهُمْ أَعْمَالُ إِثْمٍ، وَفَعْلُ الظُّلْمِ فِي أَيْدِيهِمْ" (سفر إشعياء 59: 6).

أي لن يستطيعوا أن يستروا عريهم. كان لا بد أن الله يتدخل. نوع آخر من الثياب.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

النوع الرابع: ثياب لا بد أن نتركها محبة للمسيح

وجدت نوع آخر من الثياب، ثياب لا بد أن نتركها من أجل محبتنا للسيد المسيح وتندرج تحتها الآية: "وَكُلُّ مَنْ تَرَكَ بُيُوتًا أَوْ إِخْوَةً أَوْ أَخَوَاتٍ أَوْ أَبًا أَوْ أُمًّا أَوِ امْرَأَةً أَوْ أَوْلاَدًا أَوْ حُقُولًا مِنْ أَجْلِ اسْمِي، يَأْخُذُ مِئَةَ ضِعْفٍ وَيَرِثُ الْحَيَاةَ الأَبَدِيَّةَ" (إنجيل متى 19: 29).

ووجدت من هذه الثياب الثوب الذي تركه يوسف لامرأة سيده فوطيفار وهرب لأجل أن يحافظ على طهارته وعفته.

بارتيماوس ترك رداء التسول ليتبع المسيح:

ووجدت من هذه الثياب أيضًا ثوب أو رداء تركه "بارتيماوس" الأعمى فيقول الكتاب "كَانَ بَارْتِيمَاوُسُ الأَعْمَى ابْنُ تِيمَاوُسَ جَالِسًا عَلَى الطَّرِيقِ يَسْتَعْطِي. فَلَمَّا سَمِعَ أَنَّهُ يَسُوعُ النَّاصِرِيُّ، ابْتَدَأَ يَصْرُخُ وَيَقُولُ: «يَا يَسُوعُ ابْنَ دَاوُدَ، ارْحَمْنِي!» فَانْتَهَرَهُ كَثِيرُونَ لِيَسْكُتَ، فَصَرَخَ أَكْثَرَ كَثِيرًا: «يَا ابْنَ دَاوُدَ، ارْحَمْنِي!». فَوَقَفَ يَسُوعُ وَأَمَرَ أَنْ يُنَادَى. فَنَادَوُا الأَعْمَى قَائِلِينَ لَهُ: «ثِقْ! قُمْ! هُوَذَا يُنَادِيكَ» (إنجيل مرقس 10: 46-49).

ثم يقول الكتاب:

فَطَرَحَ رِدَاءَهُ وَقَامَ وَجَاءَ إِلَى يَسُوعَ. فَأَجَابَ يَسُوعُ وَقَالَ لَهُ: «مَاذَا تُرِيدُ أَنْ أَفْعَلَ بِكَ؟» فَقَالَ لَهُ الأَعْمَى: «يَا سَيِّدِي، أَنْ أُبْصِرَ!». فَقَالَ لَهُ يَسُوعُ: «اذْهَبْ. إِيمَانُكَ قَدْ شَفَاكَ». فَلِلْوَقْتِ أَبْصَرَ، وَتَبِعَ يَسُوعَ فِي الطَّرِيقِ" (إنجيل مرقس 10: 50-52) طرح رداء التسول الذي كان يتغطى به. بارتيماوس كان لابد أن يترك هذا الرداء لكي يتبع المسيح.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

النوع الخامس: ثياب يهبها الله للإنسان ولا بد أن نرتديها:

وجدت نوع آخر من الثياب، وهي ثياب يهبها الله للإنسان ولا بد أن نرتديها:

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

من هذه الثياب ما تكلم عنه بولس الرسول:

"فَالْبَسُوا كَمُخْتَارِي اللهِ الْقِدِّيسِينَ الْمَحْبُوبِينَ أَحْشَاءَ رَأْفَاتٍ، وَلُطْفًا، وَتَوَاضُعًا، وَوَدَاعَةً، وَطُولَ أَنَاةٍ" (رسالة بولس الرسول إلى أهل كولوسي 3: 12).

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

من هذه الثياب الثوب الجلدي الذي صنعه الرب الإله لآدم وامرأته حواء:

" وَصَنَعَ الرَّبُّ الإِلهُ لآدَمَ وَامْرَأَتِهِ أَقْمِصَةً مِنْ جِلْدٍ وَأَلْبَسَهُمَا" (سفر التكوين 3: 21)

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

من هذه الثياب الحلة الأولى التي أخرجها الله الآب عند رجوع الابن الضال أو الابن الشاطر في لوقا 15:

" فَقَالَ الأَبُ لِعَبِيدِهِ: أَخْرِجُوا الْحُلَّةَ الأُولَى وَأَلْبِسُوهُ، وَاجْعَلُوا خَاتَمًا فِي يَدِهِ، وَحِذَاءً فِي رِجْلَيْهِ،" (إنجيل لوقا 15: 22).

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

الثياب التي ألبسها ملاك الرب ليهوشع:

من هذه الثياب التي لا بد أن نكتسي بها أو التي يهبها الله لنا لكي نكتسي بها ما ذكر في سفر زكريا عن يهوشع الكاهن العظيم:

"وَكَانَ يَهُوشَعُ لاَبِسًا ثِيَابًا قَذِرَةً وَوَاقِفًا قُدَّامَ الْمَلاَكِ. فَأَجَابَ وَكَلَّمَ الْوَاقِفِينَ قُدَّامَهُ قَائِلًا: «انْزِعُوا عَنْهُ الثِّيَابَ الْقَذِرَةَ». وَقَالَ لَهُ: «انْظُرْ. قَدْ أَذْهَبْتُ عَنْكَ إِثْمَكَ، وَأُلْبِسُكَ ثِيَابًا مُزَخْرَفَةً». فَقُلْتُ: «لِيَضَعُوا عَلَى رَأْسِهِ عِمَامَةً طَاهِرَةً». فَوَضَعُوا عَلَى رَأْسِهِ الْعِمَامَةَ الطَّاهِرَةَ، وَأَلْبَسُوهُ ثِيَابًا وَمَلاَكُ الرَّبِّ وَاقِفٌ" (سفر زكريا 3: 3-5).

وملاك الرب هنا يعتبر أحد ظهورات السيد المسيح في العهد القديم وهو الذي كلم الملائكة الواقفين أمامه قائلًا انزعوا عنه ثيابه القذرة وألبسوه ثيابًا مزخرفة وقال له إني قد ألبستك ثياب مزخرفة. هذه الثياب الله هو الذي يلبسها لنا.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

الخلاصة:

كما قلت لكم هناك أنواع كثيرة من الثياب، وقد حاولت أن أجملها انطلاقًا من الآية التي تنطبق على لباس مارمرقس: "وَتَبِعَهُ شَابٌّ لاَبِسًا إِزَارًا عَلَى عُرْيِهِ، فَأَمْسَكَهُ الشُّبَّانُ، فَتَرَكَ الإِزَارَ وَهَرَبَ مِنْهُمْ عُرْيَانًا" (إنجيل مرقس 14: 51).

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتكتاب عظات عن القديس مرقس - القس مرقس ميلاد

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-027-Father-Markos-Milad/001-Saint-Marc-Articles/St-Mark-Sermons-145-Attire--Bible.html