الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب أعطوا إذًا ما لقيصر لقيصر وما لله لله (سلسلة مقالات الأنبا ساويرس البطريرك الأنطاكي 18) - يوسف حبيب

5- رياء وزيف اليهود

 

St-Takla.org Image: Jesus Christ talking to the Pharisees, saying: "Render therefore to Caesar the things that are Caesar's, and to God the things that are God's" (Matthew 22:21; Mark 12:17; Luke 20:25) صورة في موقع الأنبا تكلا: السيد المسيح يسوع يتحدث مع الفريسيين قائلًا: "أَعْطُوا إِذًا مَا لِقَيْصَرَ لِقَيْصَرَ وَمَا للهِ للهِ" (إنجيل متى 22: 21؛ إنجيل مرقس 12: 17؛ إنجيل لوقا 20: 25)

St-Takla.org Image: Jesus Christ talking to the Pharisees, saying: "Render therefore to Caesar the things that are Caesar's, and to God the things that are God's" (Matthew 22:21; Mark 12:17; Luke 20:25)

صورة في موقع الأنبا تكلا: السيد المسيح يسوع يتحدث مع الفريسيين قائلًا: "أَعْطُوا إِذًا مَا لِقَيْصَرَ لِقَيْصَرَ وَمَا للهِ للهِ" (إنجيل متى 22: 21؛ إنجيل مرقس 12: 17؛ إنجيل لوقا 20: 25)

كانوا يتوقعون أن يكون في رد السيد أحد أمرين حتمًا، وحسبوا أنهم يستطيعون أن يظهروا جليًا المسيح يخطئ ضد ناموس موسى أو ضد سلطان الرومان. فإذا رد بأنه يجب أن تعطى الجزية، كان الفريسيون حتمًا يشهدون عليه زورًا لدى رؤسائهم بأنه يخالف ناموس موسى وأنه يبعدهم عن خدمة الله، وأنه يدفعهم نحو سلطان أجنبي ليس من جنسهم. لذلك يقول لوقا البشير: «فطلب رؤساء الكهنة والكتبة أن يلقوا الأيادي عليه في تلك الساعة ولكنهم خافوا الشعب» (لو 20: 19)، لأنهم كانوا يسألونه وسط الجمع حتى يهيجوا الشعب ضده.

وإذا لم يقل بدفع الجزية، ففي الحال كان الهيرودسيون يضعون أيديهم عليه كمن لا يخضع للسلطات الرومانية.

أنظر ما أشد زيف الرياء، كيف أخفى اليهود كل العداوة وكل فكرة القتل تحت حجاب الإطراء الكريه، وكيف كان الذين ملأ الحقد قلوبهم يتظاهرون بغير ما يبطنون.

من قيل عنهم: «فشتمواه وقالوا أنت تلميذ ذاك. وأما نحن فأننا تلاميذ موسى، نحن نعلم أن موسى كلمه الله. وأما هذا فما نعلم من أين هو» (يو 9: 28-29)، هم أنفسهم الذين يدعونه «يا معلم» (تث 22: 16).

كانوا يقولون أنه يضل الشعب: «قد تذكرنا أن ذلك المضل قال وهو حيّ أني بعد ثلاثة أيام أقوم» (مت 27: 63). 

ومن الحاسدين من كانوا يعملون للإبقاء على مراكزهم وهم جهلاء يقولون:

«هذا الإنسان ليس من الله لأنه لا يحفظ السبت» (يو9: 6). (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت في أقسام المقالات والكتب الأخرى). وأن به شيطانًا «فقال له اليهود الآن علمنا أن بك شيطانًا» (يو 8: 52).

هم أنفسهم كانوا يشهدون أنه يعلم طريق الله بالحق: «يا معلم نعلم أنك صادق وتعلم طريق الله بالحق» (مت 22: 16).

وهم الذين كانوا يشهدون عليه زورًا كأنه يخدع الشعب: «قد متم إلىّ هذا الإنسان كمن يفسد الشعب» (لو23: 14)، يقولون: «ولا تبالي بأحد لأنك لا تنظر إلى وجوه الناس» (مت 22: 16).

ولا يطلب هؤلاء المخادعون شيئًا آخر سوى مرضاة الناس إذ ينظرون إلى وجوههم.

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتكتاب أعطوا إذًا ما لقيصر لقيصر وما لله لله (سلسلة مقالات الأنبا ساويرس البطريرك الأنطاكي 18) - يوسف حبيب

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-022-Yousef-Habeeb/003-Ma-Le-Kaysar/Caesar-Things-05-Hypocrisy.html