الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب الكنيسة القبطية الأرثوذكسية والروحانية - القمص تادرس يعقوب ملطي

81- هل أمكن لمجمع خلقيدونية أن يصالح المدرستين؟

 

لا أود الدخول في تفاصيل لاهوتية عميقة، خاصة وإنني قد قدمتها في شيء من الإيجاز في كتاب: "المصطلحان فيزيس وهايبوستاسز في الكنيسة الأولى"، إنما ما أريد توضيحه هنا أن بعض الدارسين وقد شعروا بأن نص مدرسة الإسكندرية "طبيعة واحدة من طبيعتين" هو النص الذي كان يفضله حتى غالبية آباء مجمع خلقيدونية لولا ضغط مندوبو روما على القضاة المدنيين لتقديم نص جديد: "في طبيعتين عوض من طبيعتين". هؤلاء يحاولون تبرير المجمع بأنه لم يرفض النص الإسكندري ولا حسبه هرطوقيا وإنما حسبه غير كاف فجاء بالنص الجديد للتوضيح.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

رفضنا للنص الخلقيدوني مبنى على الأسس التالية:

St-Takla.org Image: Council of Nicaea icon صورة: أيقونة مجمع نيقية

St-Takla.org Image: Council of Nicaea icon

صورة في موقع الأنبا تكلا: أيقونة مجمع نيقية

1- إن "الطبيعة الواحدة" لها أساس إنجيلي يمس خلاصنا، وقد أوضح قداسة البابا شنودة الثالث ذلك في كتابه طبيعة المسيح الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت، وقدمت مختصرًا له في الكتاب السابق الإشارة إليه بالعربية والانجليزية.

2- يروى بعض الآباء اللاهوتيين الخلقيدونيين أن طومس لاون يمثل عقبة لا يمكن التغلب عليها في مجهود الاتحاد مع غير الخلقيدونيين، حيث أن غير الخلقيدونيين ينظرون إلى القول بأن "الطبيعتين" في شخص واحد هو اتجاه نسطوري. يدعم هذا مدح نسطور نفسه لطومس لاون (1). كما أن الطومس إن أخذ بمفرده ربما يخلق إيحاء مضادًا ومبالغًا فيه بخصوص الطبيعتين، كما يقول الأب الأستاذ فلووسكي (2).

3- يرى أن الغربيين كانوا يهتمون بالنظام الكنسي أكثر من اللاهوت على خلاف إخوتهم في الشرق، ويرى أنه باستثناء ترتليان لم يقدم الغرب شيئًا يذكر في اللاهوتيات الخاصة بالسيد المسيح، بينما يقول الأستاذ ميندورف أن لغة طومس لاون اللاتينية لم تكن قادرة على إشباع الشرق (3).

4- إن كنا نتفق مع الطومس في مقاومته للاوطاخية، وتأكيد ناسوت السيد المسيح أنه حقيقي، وأن السيد المسيح دخل بالحق عالمنا البشرى، وأن الاتحاد بين اللاهوت والناسوت تحقق دون تغيير. لكن توجد ثلاث عبارات اعترض عليها بعض آباء مجمع خلقيدونية تحمل اتجاها نسطوريًا (4).

5- حدث لاون عن "شخص" واحد للسيد المسيح، هذا لا يكفى لأن النساطرة قبلوا هذا التعبير بمعنى "قناع"، أي وحدة ظاهرية فقط. وكان لا بُد للطومس أن يؤكد الوحدة أنها حقة وأقنومية.

6- مجمع خلقيدونية تبنى طومس لاون، ففي مصر استشهد كثيرون لا لرفضهم قرارات المجمع وإنما لعدم توقيعهم على طومس لاون. فقبول الطومس كمستند إيماني رئيس للمجمع أساء بالأكثر للمجمع في نظر غير الخلقيدونيين.

7- لقد نادى المجمع بأن السيد المسيح "أقنوم واحد"، الأمر الذي أثار بعض متطرفي النساطرة. ولكن هؤلاء قبلوا المجمع بعد ذلك إذ فسر تعبير "أقنوم" هنا بمعنى "شخص".

8- نحن نرفض المجمع لأنه تجاهل كل النصوص الكنسية التقليدية التي تؤكد وحدانية شخص السيد المسيح، كوحدانية حقة، مثل:

"طبيعة من طبيعتين"

"طبيعة واحدة متجسد لله الكلمة" μία φύσις τοῦ θεοῦ λόγου σεσαρκωμένη.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

نختتم حديثنا عن مجمع خلقيدونية في كلمات المدافع بقوة عن المجمع [أولا وقبل كل شيء، يلزم أن نفهم أن اللاهوتيين (المونوفيزيت) لم يكونوا هراطقة، ولا نظر إليهم هكذا بواسطة القادة الخلقيدونيين" (5).

_______________

تعبير "مونوفيزيت" أي "أصحاب الطبيعة الواحدة"، تعبير غير دقيق لم يستخدم في القرون من الخامس إلى السابع، إنما هو دخيل ووضع بطريقة معينة وبروح جدلي لصالح الخلقيدونيين.

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتالفصل الثالث: الكنيسة القبطية ومجمع خلقيدون - كتاب الكنيسة القبطية الأرثوذكسية والروحانية - للقمص تادرس يعقوب ملطي

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-020-Father-Tadros-Yaacoub-Malaty/008-AlKanisa-Wal-Rohaneya/Coptic-Church-Spirituality-081-Chalcedon-Did.html