الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - قصة: . - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب قصص قصيرة (مع مجموعة من القصص الطويلة) - القمص تادرس يعقوب ملطي

 485- قصة: لا أريد زيارتها!

 

لاحظت مُنى ساعي البريد يضع خطابًا في صندوق البريد، فأسرعت وأخذته، ثم قدمته لوالدتها.

قرأت الأم الخطاب ثم قالت لابنتها مُنى: "هذا الخطاب من خالتك فإنها ستحضر الأسبوع القادم وستأتي معها ابنة خالتك آن ماري".

- ولماذا تحضران؟

- إنهما يحباننا، ويريدان زيارتنا.

- أنا لا أريد زيارة آن ماري.

- لماذا؟

- أين ستنام؟

- ستنام معكِ في حجرتك!

- لا أريد أحدًا ينام معي.

- إنها ابنة خالتك، وهي تحبك.

- لا أريد حبها، لا أريد أن يدخل أحد إلى حجرتي، ويلمس اللعب، وينام معي على سريري.

St-Takla.org Image: Someone opening an envelope, letter صورة في موقع الأنبا تكلا: شخص يفتح ظرف، جواب، خطاب

St-Takla.org Image: Someone opening an envelope, letter

صورة في موقع الأنبا تكلا: شخص يفتح ظرف، جواب، خطاب

- إنها تحبك، ويجب أن تستضيفيها.

- أنا قلت لا، لا أريد زيارتها.

صمتت الأم قليلًا ثم قالت لها: "إنكِ لم تختبري الحب. إنني أثق أنك عندما تلتقين معها ستحبينها".

- لا، لن أحبها.

- لا تقولي هذا، فإنك لن تكوني سعيدة في كل حياتك ما لم تحبي الآخرين. لا تحكمي على شيء ما لم تختبريه أولًا.

عندئذ صمتت الأم وتركت ابنتها الطفلة الصغيرة تفكر فيما سمعته.

مرت الأيام وحضرت الخالة ومعها آن ماري فاستقبلتهما الأم بكل بشاشة، ثم فتحت باب حجرة ابنتها وقالت لها: "هذه حجرة أختك مُنى، إنها تحبك، وستتمتع باللقاء معكِ هذه الأيام، ستنامين بجوارها على هذا السرير المتسع".

لم تنطق مُنى بكلمة ولم تظهر أية علامة للترحيب بابنة خالتها.

اضغط هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت للمزيد من القصص والتأملات.

مرّت ساعات قليلة وجاء وقت النوم، فقالت مُنى لآن ماري: "سأسمح لكِ بالنوم على السرير، لكن لا تلمسيني؛ لتنامي في طرف السرير".

- أنا لست سمينة، والسرير متسع، وسآخذ طرف السرير.

- احذري من أن تلمسيني!

- لا تخافي، سأكون كعصفور صغير لا يأخذ حيزًا من السرير.

- لا تلمسي أية لعبة في الصباح ما لم أذن لك.

- لن ألمس شيئًا!

بينما كانت مُنى عبوسة كانت آن ماري مبتسمة جدًا. أعطت مُنى ظهرها لآن ماري وأخذت جنبًا من السرير. لكن آن ماري لمست بيدها كتف مُنى وقالت لها: "كيف تنامين دون أن تمارسي أية لعبة؟"

بعبوسة صرخت مُنى في وجهها وهي تقول: "ألم أقل لكِ لا تلمسيني؟!"

ابتسمت آن ماري وهي تقول: "إنني آسفة، لكن لا أنام قط أنا وأخي الصغير ما لم نلعب معًا لعبة "ضرب الوسائد".

- ماذا تعنين؟

- هلم كل منا تمسك بوسادة وتضرب أختها؛ إنها تسلية لطيفة، هلم نجربها.

أمسكت كل منهما بوسادتها وصارت تضرب أختها على وجهها، فتظاهرت آن ماري أنها مغلوبة وبدأت تسقط بظهرها من على السرير، فصارت مُنى تضحك. بدأ صوت ضحكهما يعلو. فسمعت الوالدتان ذلك فتعجبتا، وانطلقتا نحو الحجرة لتنظرا ماذا حدث؟

إذ شعرت الطفلتان باقتراب الوالدتين تظاهرتا بأنهما نائمتان، وعانقت كل منهما الأخرى وأغمضتا أعينهما، وكتمت كل منهما أنفاسها.

فتحت الوالدتان باب الحجرة وأدركتا ما يحدث. لكنهما تظاهرتا بأنهما لا تفهمان ما يحدث، ثم خرجتا من الحجرة.

قامت الطفلتان وصارتا تلعبان معًا إلى فترة طويلة، وفي الصباح طلبت مُنى من آن ماري أن تتصرف كما تشاء في الحجرة.

ارتبطت الطفلتان معًا بالحب، ولم يفترقا ليلًا ونهارًا.

انقضى الأسبوع وجاء موعد سفر آن ماري، فصارت مُنى تبكي وتطلب منها أن تعود ثانية وهي تقول لها: "لم أشعر بالسعادة كل أيامي مثلما شعرت بها في هذا الأسبوع".

بعد أيام قالت منى لأمها: "لقد عرفت يا أمي السعادة الحقة. أود أن يشاركني كل إنسان فيما لديّ. العطاء والحب هما سرّ السعادة.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

انتزع مني روح الأنانية، لأرى في الكل أخوة.

ليشاركني الكل فيما وهبتني.

فأشاركك اتساع قلبك يا إلهي.

هب لي الحب الحقيقي،

فأعيش سعيدًا كل أيام غربتي.

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتكتاب قصص قصيرة

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-020-Father-Tadros-Yaacoub-Malaty/007-Short-Stories/Short-Stories-0485-No-Visit.html