الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب التربية عند آباء البرية | آباء الكنيسة كمربين - القمص أثناسيوس فهمي جورج

48- الوسائل الصامتة في التعليم

 


St-Takla.org Image: St. Moses the Black icon

صورة في موقع الأنبا تكلا: أيقونة القديس الشهيد الأنبا موسى الأسود

 أحيانًا كان آباء البريَّة يتصرَّفون بطريقة صامتة مُحيِّرة بل وحتّى غير مفهومة لكي يُؤثِروا في تلاميذهم ويجذبوا انتباههم، وعندما كان انتباه الإخوة يبلُغ ذروته، يبدأ الآباء يشرحون لهم مغزى أفعالِهِم غير المفهومة هذه، وقد حفظ التقليد النُّسْكي العديد من هذه الأفعال والتصرُّفات التعليمية، والتي كانت طريقة غير تقليدية في التعليم، فمثلًا نقرأ في سيرة القديس القوي الأنبا موسى الأسود:

 ”أخطأ أخ في الإسقيط يومًا فانعقد مجلِس لإدانته وأرسلوا في طلب أنبا موسى ليحضر فأبى وامتنع عن الحضور، فأتاه قِس المنطقة وقال: إنَّ الآباء كلّهم ينتظرونك، فقام وأخذ كيسًا مثقوبًا وملأه وحملهُ وراء ظهره وجاء إلى المجلِس، فلمّا رآه الآباء هكذا قالوا له: ما هذا أيها الأب؟ فقال: هذه خطاياي وراء ظهري دون أن أبصِرها، وقد جِئت اليوم لإدانة غيري عن خطاياه، فلمّا سمعوا ذلك غفروا للأخ ولم يُحزنوه في شيء“. (34)

 كذلك نقرأ أيضًا في بُستان الرُّهبان عن أنبا أيوب وأنبا بيمن وإخوتهُما:

 ”قيلَ أنهم كانوا سبعة إخوة من بطن واحد، وصار الجميع رُهبانًا بالإسقيط، فلمّا جاء البربر وخرَّبوا الإسقيط في أوَّل دُفعة، انتقلوا من هناك وأتوا إلى موضِع آخر يُدعى إبرين، فمكثوا هناك أيام قلائِل، وحينئذٍ قال أنبا أيوب لأنبا بيمن لنسكُت جميعُنا كلٍّ من ناحيته، ولا يُكلِّم أحدنا الآخر كلمة البتَّة وذلك لمُدَّة أسبوع، فأجابه أنبا بيمن لنصنع كما أمرت، ففعلوا كلّهم كذلك، وكان في ذلك البيت صنم من حجر، فكان أنبا أيوب يقوم في الغُداة ويردِم وجه ذلك الصنم بالتُراب، وعند المساء يقول للصنم: اغفر لي، وهكذا كان يفعل طُوال الأسبوع، فلمّا انقضى الأسبوع قال أنبا بيمن لأنبا أيوب: لقد رأيتك يا أخي خلال هذا الأسبوع تقوم بالغُداة وتردِم وجه الصنم وعند المساء تقول له اغفر لي أهكذا يفعل الرُّهبان؟ فأجاب أنبا أيوب: لمَّا رأيتموني وقد ردمت وجهه هل غضب؟ قال: لا، فقال: ولمّا اعتذرت له هل قال لا أغفر لك؟ قال: لا، فقال أنبا أيوب لإخوته: ها نحن سبعة إخوة، إن أردتُم أن يسكُن بعضنا مع بعض فلنصِر مثل هذا الصنم الذي لا يُبالي بمجد أو هوان“. (35)

 وفي تعاليمهم، اجتهد آباء البريَّة دومًا أن يكونوا مُعبِّرين للغاية وواضحين كي يستطيع مُستمعوهم أن يفهموهم بصورة أفضل، وقد تحدثنا عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت في أقسام أخرى. وكان الآباء يُؤمنون جدًا بالقُوَّة التربوية والتعليمية للمثال، إذ أنَّ الله نفسه استخدم أسلوب المثال عن طريق الملائكة لكي يُعلِّم أُناسه المُختارين، فمثلًا كي يُعلِّم الله أحد الرُّهبان كيف أنَّ الأعمال الأخلاقية تكون بلا فائدة ولا نفع عندما لا تكون دوافعها نقية، قاده إلى موضِع رأى فيه رجُلًا يرفع ماءً من عين ويسكُبه في بِئر، لكن البِئر كان مُتصلًا بالعين فكان الرجُل يتعب باطلًا ليملأ البِئر، وبالمِثل -كما يقول النص- هؤلاء الذين يصنعون أعمالًا أخلاقية عديدة، لكن بدون دوافِع نقية، يتعبون باطلًا إذ ليس لهم أي جعالة سمائية (36).

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتكتاب التربية عند آباء البرية - القمص أثناسيوس فهمي جورج

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-018-Father-Athanasius-Fahmy-George/006-El-Tarbeya/The-Early-Church-Fathers-as-Educators-48-Silent.html