الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته والجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت وبطاقات تهنئة مسيحية وقبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة وأجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات والمواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

أرشيف القصص المسيحية والقبطية

قصة أين كان عندما كنت أنا محتاجًا إليه؟!

 

قفزت سالي من مكانها، عندما رأت الطبيب يخرج من غرفة العمليات. قالت: "كيف طفلي؟؟ هل سيتحسن؟ متى سأراه؟"

قال الطبيب الجراح: "أنا آسف، لقد عملنا كل ما بوسعنا، لكن الطفل لم يستطع أن يحتمل..."

قالت سالي: "لماذا يمرض الأطفال بالسرطان؟ ألا يهتم بهم الرب بعد؟ أين كنت يا رب عندما كان طفلي محتاج إليك؟"

سألها الجراح: "هل تودين توديع طفلك بضع دقائق قبل أن يتم إرسال جثته للجامعة؟ سأطلب من الممرضة الخروج من الغرفة"

طلبت الأم من الممرضة أن تبقى معها في الغرفة بينما كانت تودع طفلها للمرة الأخيرة...

St-Takla.org Image: Jesus Christ with a little boy صورة في موقع الأنبا تكلا: السيد يسوع المسيح مع طفل صغير

St-Takla.org Image: Jesus Christ with a little boy

صورة في موقع الأنبا تكلا: السيد يسوع المسيح مع طفل صغير

"هل تريدين خصلة من شعر ابنك كذكرى؟" سالت الممرضة، أجابت سالي بالإيجاب، فقصت الممرضة خصلة من شعر الطفل ووضعتها في كيس صغير وأعطتها للام...

قالت الأم: أنها كانت فكرة جيمي بالتبرع بجسده إلى الجامعة من اجل الدراسات، قال: أنه يمكن أن يساعد شخصًا آخر. أنا رفضت بالأول لكن جيمي قال: "أمي أنا لن استعمله بعد أن أموت، لكن يمكنه أن يساعد طفل صغير آخر في عيش يوم واحد آخر مع أمه"...

أكملت الأم حديثها قائلة: لقد كان يحمل قلبا من ذهب... دائمًا يفكر في الآخرين، دائمًا أراد مساعدة غيره إذا استطاع.

خرجت سالي من قسم الأطفال في المستشفى بعدما قضت به آخر 6 أشهر، وضعت حقيبة طفلها جيمي على الكرسي الأمامي بجانبها في السيارة، وقد ساقت السيارة نحو البيت بصعوبة بالغة.

انه كان من الصعب جدًا الدخول إلى البيت الخالي من جيمي، حملت الحقيبة والكيس الذي بداخله خصلة الشعر، ودخلت غرفة جيمي... وبدأت بترتيب ألعابه بالشكل الذي كان طفلها متعود أن يرتبها به...

ثم نامت على سريره، تقبل وسادته بحزن ودموع حتى نامت... وما هي إلا منتصف الليل حتى استيقظت ووجدت بجانبها على الوسادة رسالة...

كانت تقول الرسالة:

عزيزتي ماما، أنا اعلم انك ستفتقديني، لكن لا تعتقدي أنني سأنساك أبدًا، أو سأتوقف عن حبكِ لأني غير موجود لأقول لك: أنا احبكِ... أنا دائمًا أحبك يا أمي وسأبقى أحبك إلى الأبد.

يوما ما سنلتقي، حتى ذلك اليوم إذا كنت ترغبين بتبني طفلا حتى لا تكوني وحيدة، أنا موافق على ذلك. أنه يستطيع أن يستعمل غرفتي وألعابي، لكن إذا اخترتِ طفلة فأنها كما تعلمين لن ترضى أن تستعمل ألعابي لذلك ستضطرين لان تشتري لها ألعابًا جديدة...

لا تكوني حزينة عندما تفكرين بي...

انه مكان منظم، جدي وجدتي استقبلاني عندما أتيت ورافقاني بزيارة للمكان، لكن سيأخذ وقت طويل لزيارة جميع الأماكن هنا...

الملائكة لطفاء جدًا، أحب أن أراهم يطيرون، هل تعلمين أيضًا، يسوع لا يشبه أيًا من صوره التي عندنا، لقد رأيته، علمت انه هو...

هل تعلمين يا أمي؟ لقد جلست في حضن الله الأب، وتحدثت معه، كأنني شخص مهم. هذا عندما أخبرته أنني أريد أن أرسل لك رسالة أودعك بها وأخبرك كل شيء، لكني علمت أن هذا كان ممنوع.

حسنا، هل تعلمين يا أمي أن الله أعطاني بعض الأوراق والقلم حتى اكتب لك هذه الرسالة؟ أعتقد أن الملاك الذي سوف ينقل هذه الرسالة لك اسمه جبرائيل...

الرب طلب مني أن أجيبك على أحد الأسئلة التي سألتيه إياها:

أين كان عندما كنت أنا محتاج إليه؟

قال الرب انه كان في نفس المكان معي، مثلما كان مع الرب يسوع وهو على الصليب، انه كان هناك مثلما يكون مع أبنائه دائمًا.

على فكرة يا أمي، لا أحد يستطيع قراءة هذه الرسالة غيرك، لأي شخص سواك أنها مجرد ورقة بيضاء. أليس ذلك لطيفا؟

يجب أن أعيد القلم للرب لأنه يريد أن يضيف بعض الأسماء في سفر الحياة، الليلة أنا سأتعشى مع يسوع.

أنا متأكد أن الطعام سيكون لذيذا...

آه... لقد نسيت أن أخبرك أنني لا أتألم أبدًا، شفيت من السرطان، أنا سعيد، لأني لم استطع أن احتمل الألم أكثر من ذلك والرب أيضًا لم يحتمل أن يراني متألمًا أكثر. لذلك أرسل ملاك الرحمة ليأخذني. قال الملاك أنني كنت بريدًا مستعجلًا.. ما رأيك في هذا؟؟

[ www.St-Takla.org ]

أرشيف القصص المسيحية - ركن الخدمة القبطية - موقع الأنبا تكلا هيمانوت - الأسكندرية - مصرموقع الأنبا تكلا هيمانوت - الصفحة الرئيسية

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية -مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/Coptic-Service-Corner/Christian-Coptic-Stories/Hekayat-Kepteya-0091-0120/Coptic-Stories_108-Ayna-Kan-3endama-Kon-Mo7tagan-Ileih.html